قلق في الأولمبية

قلق في الأولمبية
  • ايام قليلة تفصلنا عن انعقاد الجمعية العمومية للجنة الأولمبية السودانية أقل من شهر. ويظهر قادة الأولمبية السودانية للدورة الجديدة وفي الوقت الذي ينشغل فيه قادة الأولمبية  والاتحادات الرياضية بالانتخابات فوجيء الجميع بقرار إزالة مباني  اللجنة الاولمبية السودانية.
  • وتشهد الاولمبية هذه الايام (قلقاً بالغاً) البعض يترقب عودة الحرس القديم لقيادة الاولمبية السودانية بينما يرى البعض أن التجديد مطلوب لإدارة زمام الأولمبية السودانية في المرحلة المقبلة  باختيار  أشخاص جدد  لقيادة الاولمبية السودانية.
  • الانتخابات لعبة قذرة ولاندري ما تخفيه الأيام وكل شئ متوقع في العملية الانتخابية والفيصل يرجع للاتحادات الرياضية التي يحق لها التصويت في انتخابات اللجنة الأولمبية.
  • وتم أمس فتح باب الترشيح وحاولنا الاتصال بعدد من الأشخاص داخل لجنة الانتخابات وللأسف لم نجد رداً يذكر باستثناء الزميل علي الزغبي ،عضو اللجنة الانتخابية ، ويبدو ان هؤلاء يتعاملون بردود الأفعال خاصة ما ذكرناه خلال هذه الزاوية الأسبوع الماضي حول شرعية اللجنة وكيفية اختيارها وكل ما يهمنا  المعلومة الصحيحة والمشكلة أنهم يطالبون بأخذ المعلومة من مصدرها طيب وين المصدر !!
  • أكد قادة الاولمبية امتلاكهم المستندات التي تؤكد تخصيص الأرض لمباني الاولمبية ورغم ان القضية حسمت بعد أن وصلت المحاكم الا أنهم فوجئوا بقرار الإزالة مرة أخرى وكل شئ متوقع لذلك اقترح في حالة حدوث الإزالة أن يتخذو مقر التجديف مقراً للأولمبية خاصة وأنه يسع الجميع موزع لعدد من الاتحادات وقدامي اللاعبين بالاضافة الي  الاجتماعات المستمرة  تعقد بذات المقر فلاخوف علي الأولمبية طالما أن شجر الليمون موجود !!
  • من جانبه قدم الاتحاد السوداني للفروسية دعوة للاتحادات الرياضية والإعلام للتفاكر حول المرحلة المقبلة للأولمبية السودانية والوصول إلى حلول نتمنى أن تجد الاتحادات الرياضية الحلول المرضية من اجل استقرار الرياضة والعمل الأولمبي بالسودان.
  • الاتحادات الرياضية هذه الأيام لا حديث لها إلا عن الانتخابات واختفى عدد منهم وهرب اكثرهم  وظل البعض يعمل في الخفاء مع الاجتماعات المتواصلة وبسرية كاملة وكل يأمل في  الحصول علي صوت للفوز في الانتخابات  ويتوقع ظهورهم  قبل قفل باب الترشيح بمباني الاولمبية ونكرر ونقول الانتخابات لعبة قذرة وكل شئ متوقع !!
  • تعجبني الاتحادات القوية التي تقول الحق وبصوت عال دون خوف من أحد وأحزن كثيراً عندما أرى اتحادات لها وزنها ولكنها تعمل في الخفاء من شدة الخوف وهذه الاتحادات يجب ان نحذرها   وفي اخر لحظة يتوقع تغيير مسيرتها  ويمكن ان تقلب (الطاولة) في آخر ثوانٍ وكل شئ جائز !!

مرصد أخير

  • تغادر اليوم بعثة المنتخب المدرسي  للدوحة للمشاركة في بطولة جيم لكرة القدم علماً بان السودان توج العام الماضي بلقب هذه البطولة وحقق الصغار مافشل فيه الكبار وعادوا بالكاس المحمول جوا ونتمني لهم التوفيق والتتويج بلقب النسخة الثالثة  للبطولة التي يشارك فيها قرابة عشرين منتخباً مدرسياً يمثلون دولاً مختلفة.

مقالات ذات صله