تحسبوا لعب وجري ونطيط بطان

تحسبوا لعب وجري ونطيط بطان
  • الشاعر المنصوري ( علي الشاعر) أبو الشاعر الفذ ابراهيم الشاعر عليهما رحمة الله، اشتكى إليه نفر من القبيلة من أن اثنين تخاصما في قريبة لهما كل واحد أراد أن يتزوجها وكل واحد يصر على رأيه، فطلب منهما الشاعر الكبير أن يتواجدا في سوق السلمات ويومه معروف الاثنين من كل أسبوع، اندهش الشاعر لكثرة الذين جاءوا لمعرفة حكمه في الموضوع ويُقال إن العدد الذي حضر لم يحدث له مثيل اللهم الا لقاء مصر والجزائر الذي حضره من داخل ملعب الرد كاسل 63 ألفاً والذي حطمه لقاء مريخ السودان أمام ريفرز النيجيري والعدد 66 ألفاً، الشاعر عندما رأى هذا العدد لأول مرة صعد لمكان عالي وسط الزحام وأنشد: يا شامين الخبار دايرين ليكم تصنيتة، الحكومة بتعدل ما بتسوي الصيتة، نعم الحكومة مولانا أحمد هارون بتعدل ما بتسوي الصيتة الا من أبى.

الحكومة ما بتسوي الصيتة

  • *الفالحة مجموعة الدكتور معتصم جعفر أفلحت في تمرير مقترح ينص على إشراك الحكام والمدربين بمنحهم أربعة ممثلين في الجمعية العمومية عبر لجنة الوفاق التي يقودها المشير وطن مولانا هارون، صاحب البصمات المعروفة خاصة في كرة القدم، والثبوت هلال كادوقلي وهو والياً لجنوب كردفان وهلال الأبيض وهو والياً لشمال كردفان، وما الدورة المدرسية التي أدهشت الجميع ببعيد لذلك وضعت الدولة ثقتها في شخصه لذلك تبني مقترح د. المعتصم وأركان حربه حيث قال المؤتمر الصحفي أنه متأكد على أن مقترحاتهم لا تحمل الإضافة ولا الحذف ولا التعديل، حديث هارون ليس هو تعدياً على سلطات الجمعية وصلاحياتها ولا يسلب حقهم الطبيعي والقانوني في أن يقرو ما يرون أنه يحقق مصلحة الكرة السودانية ظناً منه أنهم سيراعون ذلك ولكن للأسف لم يراع من يتبع (للتدمير) لمصلحة الكرة في الوطن لذلك كان هناك التدخل الحاسم الذي أعاد الأمور لنصابها والتي أراد لها دُعاة الفوضى والانحياز غير ذلك وأردد قول الشاعر: يا شامين الخبار ودايرين ليكم تصنيتة، الحكومة بتعدل ما بتسوي الصيتة.

كيف يكون الحال لو جاء هؤلاء

  • الاتحاد اتحادنا الوطني لكرة القدم الحالي، نواب البرلمان فيه توازن بين القوتين ومع ذلك الفريق الوحيد الذي يفتعل المشاكل هو هلال امدرمان انسحب من الدوري الممتاز مرتين دون سبب لكنها غطرسة في الفاضي وتطوع له القوانين ويعود وكأن شيئاً لم يكن وفي الثانية لجنة وساطة رئيسها كل تفكيره عودة الهلال دون عقاب لذلك يريد ترشيح نفسه للانتقام من ناس عملوا الكثير لمصلحة كل الأندية وما فرق الولايات المنافسة لأندية العاصمة ببعيد.
  • الحال والهلال ليست له السلطة كاملة وهو ينسحب ويعود على كيفه ويجد الحماية، فكيف يكون الحال لو وصلت مجموعة التدمير للحُكم ورئيسها طلا بيت الحكومة أزرق وشركة مواصلات الجزيرة أزرق وشارع في مدني يغير اسمه ليسميه شارع الهلال.

مريخيتهم ليست صادقة

  • من يقف مع مجموعة الهلال من المريخاب لا علاقة له بالمريخ لكنه يبحث عن منصب، وللعلم الأسماء التي تباري سر الختم كلهم هلال وصديق علي صالح المتمرد على المريخ على حسب سمعي أصبح هلالياً لإيجاد وظيفة في الاتجاد (أما تمامة الجرتق) فقد سبق أن طعن في ترشيح د. شداد لصالح د. معتصم بوعد نائب أمين المال ولا أعرف لماذا قلب وأكرر أنه عندما صاغ له أحدهم الشكوى في شداد وفرحان في إيصالها للمفوضية قالت له المفوضية، نحن قررنا الوزارة بقيادة الوزير وشباب الحزب والمفوضية الرفض لشداد بالترشيح بحجة أنه أمضى دورتين في رئاسة الاتحاد، وما شكواك الا تمامة جرتق.
  • الراجل الطيب المنظم محمد جلال فلا أعرف فلسفته في الوقوف مع سر الختم وأعرف أنه يريد عودة الحبيب المنتظر، وليت الحبيب المنتظر رضي بالعودة ولو لحين، وأتمناه مع إخوته في مجموعة هي الحديدية لا تحتاج لانتخابات.
  • اللهم أنصر مجموعة الدكتور معتصم جعفر وأركان حربه، اللهم أمين.

 

مقالات ذات صله