وداعا يا ظلام الهم

وداعا يا ظلام الهم
  • × انعقدت الجمعية العمومية لاتحاد الكرة بحضور(53) عضو من أصل (73) وانتهت الفزورة ورحل عهد بائس على الكرة السودانية ظل جاسماً على صدور الرياضيين اعوام عدة
  • × انتهت الحكاية عندما اعلن رئيس لجنة الانتخابات قبول انعقاد الجمعية من قبل الاعضاء الحضور وعدم اعتراض اي عضو على قيامها عدا العشرون الخاسرون
  • × صفحة جديدة يا مدهشين.
  • × اياكم  واتباع خطوات من سبقوكم في حكم الكرة السودانية ان كنتم ترغبون الاستمرار وجث جذور الفساد
  • × اياكم والشعارات الزائفة طالما جئتم عبر  الجمعية بضوضاء كان فضيحة نهار امس
  • × وداعا يا ظلام الهم علي ابواب ماتعدي
  • معارك وهمية
  • × ليس العبرة في من يحكم كرة القدم ومن اصبح رئيساً وايهما فاز بالانتخابات مجموعة الدكتور او مجموعة الفريق في النهاية الأمر عندنا سيان
  • × العبرة بالتأكيد في ماحدث وماجرى من أحداث مؤسفة حقاً طيلة نهار أمس وهو الموعد المحدد لانعقاد الجمعية الوهمية  وتلك  الأفلام  والمشاهد التي لاتتمد للرياضة بصلة لامن قريب او من بعيد
  • × كلاً يغني ليلاه .. اي مجموعة ترغب بشدة ان تستولى على عرش الكرة  وكفى ولاهم له بالتطوير أو الاصلاح المفترى عليهما
  • × ماحدث أمس امام مباني أكاديمية كرة القدم يندي له الجبين من اشتباكات بالألفاظ وتعدي اياً كان نوعه في وصمة عار تتبرأ منها الرياضة والتي هي في الأصل من اجل التنفس
  • × احداث متوقعة  لان مجموعة الدكتور ارادت ان تهرب من الصناديق لانها ببساطة شعرت بالفشل  قبل موعد الاختراع.
  • × ليس المهم تنعقد  الجمعية أو لاتنعقد بعد ماحدث امس عندما حاولت المجموعة (التطوير) التمسك بما اسمته قرار الفيفا  وحاولت المجموعة الاخرى( الاصلاح) انعقاد الجمعية في مواعيدها  الرسمية.
  • × اضحك مع هؤلاء جميعهم.
  • × مجموعة الاصلاح تريد دخول قاعات الترشيح بالقوة  ومجموعة التطوير ترفض بالقوة.
  • × رفضت مجموعة الدكتور معتصم تسليم مفاتيح مكاتب الاكاديمية ومنعت دخول اعضاء الجمعية في موقف ا قبيح لايمد للرياضة بصلة.
  • × الهم ليس  تطوير الكرة أو ازالة الفساد كما تدعي  مجموعتا  الدكتور والفريق
  • × الهم الأكبر وضح جلياً  أمس هو التمسك بالمناصب ليس الا
  • × زوال  السلطة والجاه اصعب مايكون.
  • × شعرت مجموعة الدكتور بالخطر الداهم  ولجأت لاساليب  ا قبيحة موهمة الناس بان الفيفا امامكم.
  • × في ظل هذا العبث الدائر والفوضى العارمة من هنا وهناك لايصح لاياً من المجموعتين تولي زمام الكرة
  • × كشفت احداث يوم امس ان الهم الاول هو اعتلاء المناصب  وكفى.
  • × تباً للكنكشة بدون تطوير واصلاح
  • × لا رجاء في هؤلاء  طالما همهم جميعاً تولي المناصب  والمكاسب بعيدا عن التطوير الاصلاح
  • × اياً فاز سواء مجموعة التطوير أو مجموعة الأصلاح  الكرة السودانية هي الخاسر الاول.
  • × ماحدث ظهر امس هو عبارة عن صراح ليس من اجل تنمية كرة القدم في البلاد اكثر منه انه صراع من اجل المناصب والمكاسب.
  • × لوكنت المسئول لتركت مجموعة الدكتور تستمر في غيها لنرى ماذا يحدث وهل سيكون هنالك تطوير ؟

مقالات ذات صله