أحترس يا كوكي .. انت في الابطال

أحترس يا كوكي .. انت في الابطال
  • نجح المريخ في الحصول على نقطة من (عدم ) وتعادل مع الهلال في اول المشوار لان الهلال أفرط في الاستهتار واهدار الفرص والتي كانت كفيلة ان تنهي اللقاء بعدد وافر وتحفظ النقاط لأصحاب الأرض لكن مع توهان تيتيه وسلبية كاريكا ظهر الهلال بدون أنياب على غير عادته في دوري الابطال.
  • ما خلفته المباراة ان الهلال ما زال يفتقد المهاجم المرعب والذي تخافه الفرق الكبيرة ويمكن ان يترجم انصاف الفرص لأهداف.
  • كان تيتيه في قمة السوء والسلبية واهدر فرصاً لا يهدرها لاعب مبتدئي وأفقد الفريق فضل الاسبقية على ضيفه فيما منح دفاع المريخ الأمان رغم سوء الدفاع الأحمر وارتباكه وكثرة أخطاءه.
  • كان تيتيه الحلقة الاضعف في الفريقين معاً
  • لكن هنا نلوم المدرب الكوكي الذي تمادى في استمراره حتى الجزء الاخير من المباراة.
  • لو استمر تيتيه ثلاثة أيام متتالية وبلياليها لما أفاد الهلال إطلاقاً.
  • والأسوأ والأمر وجود تيتيه مع كاريكا والكوكي يتفرج وامامه عدة خيارات في بنك البدلاء.
  • قدم الكوكي نقطة غالية للمريخ لا يحلم بها.
  • خلاصة القول ان المباراة انتهت بخيرها وشرها وتبقى العبرة في الاستفادة من الدرس ياكوكي.
  • رغم ان الهلال تسلم زمام المباراة من الوسط لكن بدون فعالية هجومية.
  • الهلال بشكل هجومه الحالي سيفقد هيبته الافريقية.
  • فقد الهلال نقطتين في بداية المشوار ولكن ما يزال الامل معقود على ان يعود.
  • سيعود الازرق حال تخلى السيد الكوكي عن جبنه غير المبرر.
  • يملك الهلال في بنك الاحتياطي عدداً من النجوم أصحاب المقدرة على احداث الفارق في اي مباراة.
  • لا أدرى أين بشة الذي توقع الجميع (المريخاب) قبل الهلالاب ان يكون مشاركاً منذ البداية؟
  • لا للبكاء على اللبن المسكوب.
  • أمام الهلال فرصة وامام الكوكي ألف فرصة لتعويض الخرمجة التي حدثت في لقاء القمة.
  • اعترف الكوكي ان فريقه يحتاج للنجاعة الهجومية ولا يوجد مبرر لاقحام كاريكا وتيتيه معاً.
  • مطلوب المعالجة الفورية يا كوكي انت في دوري الأبطال وليس الدوري المحلي.
  • احترس انت تلعب مع الكبار في الابطال.
  • احترس انت في الابطال يا كوكي.
  • غضب الجمهور على الثلاثي كاريكا وتيتيه والكوكي مبرر
  • توقعت ان تصفق جماهير المريخ لتيتيه لانه هو من اهداهم النقطة.
  • تيتيه راحت عليه.

وخز اخير

  • ليس في الامر غرابة ان يحتفل أهل الكيان الاحمر بالنقطة ومن حقهم لانهم مارسوا الصمت طوال الشوط الاول والجزء الاخير من الثاني.
  • لكن رعونة بعض لاعبي الهلال وعدم التعامل الجيد مع التهديف هي السبب.
  • تناسى أهل العرضة جنوب سوء فريقهم واحتفلوا بهدف السماني فعلا هدف غالي.
  • هدف يستحق التهليل والتكبير لان النقطة من فريق كبير.
  • الفرصة ما زالت امام الهلال لانه يلعب الجولتين المقبلتين خارج الديار.
  • الاهم الحصول على نقاط من موزمبيق لاستعادة الثقة.
  • ليس صعباً ان يعود الهلال بنقاط فيرا فيارو ولكن حال اصلاح الحال.
  • شكراً حسين الجريف واوتارا.
  • هذا الثنائي عالج جزء من الخوف الدفاعي رغم انهما حديثي عهد بالمشاركة أفريقيا ومحلياً.
  • اسوا ما في القمة تلك اللافتات القبيحة من هنا وهناك.
  • لا ألوم الجمهور وحده لكن اللوم كل اللوم على المسئولين عن تنظيم المباراة وكيف سمحوا للجماهير بإدخال تلك اللافتات التي لاتشبهنا.
  • أخيرا.. تيتيه حان وقت الرحيل.

 

مقالات ذات صله