فاتحة العربية تصرف في الممتاز

فاتحة العربية تصرف في الممتاز

  • مهما أصابنا من ظلم تحول إلى حزن ثم إلى فرح، ظلم من اللجنة المنظمة للبطولة العربية، وحزن جراء ما فعله حكام البطولة من ظلم، إلا أننا وحقيقة فرحنا فرحة ما بعدها فرحة لأداء نجوم المريخ لمباراتهم الختامية أمام النفط العراقي التي جاءت في مواعيدها تماماً ونحن نستعد لخوض مباريات الممتاز، وأكثر من 20 لاعباً في قمة الاستعداد المباراة التي طمأنت الجهاز الفني على الجاهز من الرئيسية والبديل الذي في المستوى المباراة التي ستعيد جمهور المريخ للملعب لرؤية عجب وسكسك جديد في فرقة المريخ، المباراة التي أعاد ملك التهديف الأباتشي للملعب ولولا سوء طالعه وتألق دفاع وحارس النفط لنصب كلتشي هدافاً للبطولة.. المباراة التي أقول عنها أنها فاتحة العربية لتصرف في الممتاز.
  • المباراة التي كشفت التشكيل والتبديل وأيضاً كشفت لا بديل لجمال سالم إلا جمال سالم.. وأن أمير عاد لاسمه المكنى به من ملك الكلمة المكتوبة والمسموعة الكبير الأستاذ مزمل أبو القاسم وهو أمير الحسن، وإن صلاح نمر هو نمر وإن أحمد آدم (فأساً لاقت عودها) وإن وإن وإن إلى آخر الإنات الحلوة.

لماذا ننتقد غارزيتو

  • قال زميلي بابكر عبدالله فضل المولى (الرقم الصعب في ثورة الإنقاذ والمؤتمر الوطني) المهندس الذي درس الهندسة في جامعة الخرطوم (8) سنة، ولماذا ثمانية أربعة دراسة واربعة سجناً لأنه (كوز) ونحن طلبة في وادي سيدنا الثانوية مقر الكلية الحربية اليوم، سأل أستاذ اللغة العربية أبوعلي عاشق الأزرق المعروف عن كيف تقولون لنا أن قيساً يعشق ليلى وهو يجلدها فجاوبه الأستاذ عبدالله الشيخ البشير الذي كان ضيف شرف في الحصة، هل إذا أرسلك أبوك إلى الدكان لتشتري كبابي شاي وفي الطريق كسرتهم ويجلدك والدك، هل هو يكرهك؟ فكان المثل إجابة.
  • أنا لا أعرف بأي وجه ينتقد بعض الزملاء غارزيتو لكنني لحبه حيناً ولفلسفته الظاهرة التي تؤدي للخسارة أنتقده مبيناً سبب نقدي له عملياً، فقلت لقد أرهق الإدارة بمطالبة المجابة لكنه يغفل هذا الطلب وتجاربه في الطرف الشمال بائنة رغم أن هناك أكثر من أخصائي تجاهله، لكلتشي ساعة الحاجة له بان.
  • وأنا يا الحبيب مزمل لو كنت متابعاً لكتاباتي وعند نقد أي فرد له صلة بالمريخ أكتب (اللهم أسألك أن يكون المنصوري كاذباً وينتصر المريخ) يعني أبدأ المريخ على الذات.
  • ما دام الحبيب مزمل ملك المكتوب مساعد رئيس جمهورية المريخ (الغالي الرئيس طوالي جمال الدين محمد عبدالله الوالي) راضٍ عن غارزيتو نحن نقولها نعم عشان فريقنا يتقدم ولمزمل الأولوية الصحيحة في ما يقوله ويتبع القول بالفعل (السند المالي) ونحن لا نقدر على المساندة المالية التي بدونها لا أرى مبرراً لأي شخص مريخي يطلب بالتعيين أو الانتخاب عضوية مجلس المريخ ولغارزيتو تحياتي، بس أطلب منه حسادة نفسه أو البخل بعلمه المتمثل في عدم قبول مساعد وطني ورحم الله مصطفى ود حبيب الذي قال (فصولي بدون قروش ما ينفعش) وبمناسبة الختام المسك للعربية أقول:
  • ورئيسك جمال الوالي،

طلقت ضهرنا يا مريخنا دائماً عالي

أنت عزيز علينا وأنت دائماً غالي

يا فخر الفرق من غيرك أوع تبالي

هزمت الشباك للقمة فوت طوالي

وعلمت الأدب ما لعبك انت مثالي

رباعيتك بقت جد اوع تاني تباري

وخلي حسادك يرفعوا للشعار البالي

فرحت المعاك والذلة لي عزالي

وكيفن ما بتفوز وقايدك جمال الوالي

الحكم الخبير الإماراتي:

  • كلما أتذكر ما حيك ضد مريخ السودان سواء في الدوري المحلي أو الأفريقي والعربي والذي كان منعه من صدارة المحلي بفارق شاسع من النقاط، ومن التأهل للدور ربع النهائي في دوري الأبطال الأفريقي والتأهل للمربع الذهبي للبطولة العربية وهم اللجنة التنفيذية والحكام ومجموعة التدمير ولا أغفل جانبنا اليسير.
  • التنفيذية في الكاف والعربي لم تراعي قيمة المريخ وكأساته المحمولة جواً.. وضعاه ضمن فرق التأهيلي التي اجتاز فيها 8 مباريات بنجاح ثم عند وصوله وأول مباراة في البطولتين ظلم من التحكيم ثم مجموعة التدمير الذي تأكد أنها تماماً كانت تقصد المريخ عندما احتلت الاتحاد العام بالشرطة وطردت منه الاتحاد المعترف به من الفيفا ولم تخرج إلا بتجميد النشاط، ويبقى كيدهم في نحرهم إذا قبل الكاف عودة المريخ للبطولة وربما إجراء مباراة فاصلة أمام الموزمبيقي في ملعب محايد وإن لم تكن فلا أسفاً عليها ويظل للمريخ دين على من تسبب في تجميده.
  • ورغم الحزن والضباب وتفصيل العربية على أندية بعينها والمضايقات في الدخول للمباريات خاصة، مباريات المريخ والسكن في مراح غنم وغيره (5) نجوم إلا أن هناك إشراقات نظل نحفظ لها الحق في الشجاعة وقول الحق، منهم الحكم الدولي الإماراتي محلل فقرة التحكيم في قناة أبوظبي الرياضية الذي أنصفنا تماماً وأوضح بالكاميرا أن للمريخ ركلة جزاء واضحة مع هلال الرياض كانت بمثابة هدف ثاني، وأن الحكم المصري إبراهيم الأهلي قد ظلم المريخ كثيراً ولم يحتسب له ركلة جزاء والنتيجة تأخره بهدف وأنه وضح من خلال مجرى المباراة أن نجوم الترجي يتبادلون الأدوار في رفس بكري عبدالله كلها كانت بمثابة أصفر وربما أودت للأحمر، وطابق قول الحكم أن قناة أون اسبورت المنحازة استضافت لاعب الترجي الذي قال (لقد أتعبنا بكري في سوسة) (2015) لذلك (احتطنا للتخلص منه بدري) ثم واصل وقال إن مارسيال لا يستحق الطرد في لقاء النفط بل يستحق الأصفر لكنه الذي كعبله من الخلف وارتمى فوقه ممثلاً يستحق الأحمر.

 

مقالات ذات صله