الفرنسي غارزيتو يدلي بالمثير لـ(الصدى) من فرنسا:

الفرنسي غارزيتو يدلي بالمثير لـ(الصدى) من فرنسا:

أحترم عقدي مع المريخ وليست لي أي مشاكل مالية وذهبت في إجازة قصيرة

ملتزم بالعودة في الموعد المحدد والجماهير تعلم جيداً أنا آخر من يهرب

بابكر عثمان

أجرت الصدى اتصالاً هاتفياً بالفرنسي غارزيتو المدير الفني للفرقة الحمراء من مقر إقامته بفرنسا حيث يقضي إجازة قصيرة هناك مع أسرته ونفى غارزيتو في حديثه للصحيفة الأخبار التي تحدثت عن هروبه من المريخ ورفضه للعودة واشتراطه الحصول على مستحقاته المالية نظير العودة ومواصلة المشوار مع المريخ وأشار غارزيتو إلى أنه سافر في الضوء ولم يكن هناك أي غموض في سفره بل استأذن المجلس لقضاء إجازة قصيرة مع أسرته واتفق على موعد العودة مع مجلس الإدارة نافياً أن تكون لديه أي مشاكل مع المريخ وأكد التزامه بالعودة في الموعد المحدد كما تحدث عن الكثير الذي نطالعه عبر المساحة التالية.

غارزيتو يوقعفي البدء قال غارزيتو إنه سعيد جداً بالفترة التي أمضاها مع المريخ وسعيد أكثر بالاحترام والتقدير الذي يجده من الجميع ونوّه إلى أن رحلته الأخيرة إلى فرنسا لم تكن هروباً بل كانت إجازة قصيرة بعلم مجلس الإدارة لأنه لا يوجد ما يدفعه للهروب، ولو كان راغباً في الرحيل لتحدث بكل صراحة مثلما فعل في كل محطاته التدريبية السابقة وأعلن الرحيل عن المريخ وأضاف: أحترم العقد الذي يربطني مع الأحمر وليست لي أي مشكلة مع أي شخص حتى تحول دون عودتي من جديد للمريخ وأنا ملتزم تماماً بالعودة في الموعد الذي حددته مسبقاً لمجلس الإدارة وسأكون في الخرطوم بحلول الثامن عشر من الشهر الحالي حتى أشرف على التدريبات وأقود الفريق في المباريات المهمة التي تنتظره في مسابقة الدوري الممتاز.

لا أمانع في العودة قبل الموعد المحدد

قال غارزيتو إنه لا يمانع في قطع إجازته والعودة قبل الموعد المتفق عليه مع مجلس الإدارة للإشراف على مباراة المريخ في مسابقة كأس السودان أمام مريخ الأبيض في السادس عشر من هذا الشهر إن طلب منه المجلس ذلك لافتاً إلى أنه يستطيع التحرك بسرعة وتعديل حجزه حتى يكون في الخرطوم فجر الخامس عشر من هذا الشهر للإشراف على تلك المباراة حسب رؤية المجلس.

جماهير المريخ تعرفني جيداً

غارزيتو2أرسل غارزيتو رسالة خاصة لجماهير المريخ وطالبها الا تشغل نفسها بالأخبار التي تتحدث عن هروبه من المريخ وعن مستحقات مالية تحول دون عودته للإشراف على الفرقة الحمراء في المرحلة المقبلة وقال إنه يحترم المريخ كثيراً ويحمل وُداً خاصاً للجماهير الحمراء لدرجة أنه رفض كل العروض التي قُدمت له بعد رحيله من المريخ ولكنه عاد بلا تردد عندما طلب منه جمال الوالي العودة والإشراف على تدريب الفريق، وأشار غارزيتو إلى أن الهروب لا يصدر الا من مدرب غير محترم ولا يحترم تعاقداته وأضاف: جماهير المريخ تعرفني جيداً، أنا آخر من يهرب، لم أكن محبطاً لخروج الفريق من البطولة العربية لأنني رأيت ملامح فرقة شابة وواعدة تشكّلت في تلك البطولة وسأعمل باجتهاد من أجل معالجة كل الأخطاء وأفضل رد على الذين تحدثوا عن هروبي من المريخ وعن عدم عودتي من جديد أن أعود على وجه السرعة وأن أقود المريخ في مباراته المقبلة أمام مريخ الأبيض، ولم يتبق أمامنا غير ثنائية الدوري والكأس وأنا شاكر جماهير المريخ كثيراً على وقفتها القوية والصلبة معي وأقل ما يمكن أن أقدمه لهذه الجماهير قيادة الفريق بصورة مميزة في المباريات المتبقية في الممتاز والكأس وإكمال المشوار بنجاح والحصول على ثنائية الدوري والكأس برغم أن هذا الموسم المميز كان يستحق إنجازاً خارجياً لكن دفعنا ثمن الأخطاء التي أدت إلى تجميد النشاط الكروي في السودان، وامتدح غارزيتو من جديد المواهب الشابة التي قدمتها البطولة العربية للمريخ في أبهى صورة ذاكراً أن تلك العناصر منحته الأمل الأخضر في بناء المريخ الجديد الذي سيستكمل نواقصه في التسجيلات الرئيسية ليقدم موسماً للذكرى ويعوّض الجماهير عن كل الألقاب التي كانت في طريقها للمريخ، وتوقع غارزيتو أن يضع بصمته أكثر في أداء المواهب الشابة والموجودة في فريق الكرة من خلال التدرج في المشاركة في الاستحقاقات المتبقية وصولاً إلى بناء فريق قوي يسقط كل المنافسين ويؤكد لجماهير المريخ أنه فريق الأحلام القادم لتحقيق طموحات الجماهير الحمراء.

++

المريخ يتدرب بالخرطوم وراجي ينخرط في التدريبات

غارزيتو وامير كمالواصل المريخ تحضيراته الجادة استعداداً لمواجهة مريخ الأبيض في ربع نهائي مسابقة كأس السودان وأدى الفريق مراناً صباح أمس على ملعب استاد الخرطوم شارك فيه كل اللاعبين بمن فيهم قائد الفريق راجي الذي انخرط في التدريبات بعد غيابه عن المشاركة في التدريبات الماضية فيما غاب الثلاثي المحترف كونلي ومارسيال وكلتشي إلى جانب الحارس عصام عبد الرحيم، وأشرف الفرنسي انطونيو غارزيتو المدرب العام على المران إلى جانب إحسان الشحات مدرب الحراس، واشتمل المران على تدريبات تكتيكية وبدنية مختلفة فيما حرص انطونيو على الاهتمام بالجانب البدني أكثر من خلال المران وسيوالي الفريق تحضيراته بصورة طبيعية اليوم الثلاثاء وربما خاض تجربة ودية مع شبابه جاءت ضمن تحضيراته لمواجهة مريخ الأبيض في ربع نهائي الكأس.

++

السليني:

أنا من قدم عصام ومنجد النيل وأبوعشرين للمريخ ومحاولات سرق مجهوداتي لن تنجح

استغرب هشام السليني مدرب الحراس المعروف للتصريحات التي أدلى بها مدرب الحراس التونسي مراد السالمي الذي أشرف على تدريب حراس المريخ في وقتٍ سابق وأشار من خلالها إلى أنه من رشّح عصام عبد الرحيم للانتقال للمريخ وقال السليني إنه لا يقبل أن تُسرق مجهوداته وعرقه في وضح النهار لأن مجلس إدارة نادي المريخ مشكوراً طلب رأيه بصفته أحد الذين أشرفوا على تدريب حراس المريخ وبصفته أحد أبناء النادي الذين دافعوا عن شعاره قبل عقود من الزمان لافتاً إلى أنه وبحُكم متابعته لمباريات الدوري الممتاز رشّح كل من عصام عبد الرحيم ومنجد النيل وأبوعشرين للانتقال للمريخ لأنه كان يراهن على هذا الثلاثي ويعتقد بأنه يمكن أن يضع حلاً جذرياً لأزمة حراسة المرمى بالمريخ دون الحاجة للتعاقد مع حارس أجنبي وأضاف: أشكر المجلس أكثر لأنه التزم برؤيتي وتعاقد مع الحراس الثلاثة برغم أنني كنت حزيناً لإعارة أبوعشرين للشرطة القضارف لأنني ركّزت في اختياري على جانب الخبرة وعلى جانب الحارس الذي يمكن أن يتحمل المسئولية فوراً مثل عصام عبد الرحيم وعلى حارس المستقبل مثل منجد النيل وأشار السليني إلى أن محاولات سرق مجهوداته لن يُكتب لها النجاح لأن جماهير المريخ المتابعة لكل صغيرة وكبيرة في النادي تعلم جيداً أنه من رشّح الحراس الثلاثة للانتقال للمريخ وقال السليني إن محاولات العودة من جديد لتدريب حراس المريخ لا ينبغي أن تتم بسرقة عرق الآخرين والحديث عن تقديم حراس للمريخ برغم أنه لا يعرف عنهم شيئاً ولولا تألق عصام مع المريخ في البطولة العربية لما عرف عنه مراد السالمي شيئاً.

مقالات ذات صله