مجلس المريخ يتحرك لوضع حد للأزمة الفنية

مجلس المريخ يتحرك لوضع حد للأزمة الفنية

خلافات غارزيتو مع المريخ تناقلتها الفضائيات المصرية في البطولة العربية

تنافس مثير بين الكبار والشباب في التدريبات والأندية السودانية لا تعرف الاستقرار

حافظ محمد أحمد

خلال مباريات البطولة العربية تحدث محمد عمر المدرب الأسبق للمريخ عن خلافات مالية بين المدير الفني غارزيتو ومجلس المريخ وألمح عمر إلى أن غارزيتو ربما يغادر إلى بلاده بعد انتهاء مباريات المريخ في البطولة وقد لا يعود، قبل أن يعود ويؤكد أن مجلس المريخ قادر على الإبقاء على الفرنسي، وكان غارزيتو قد طالب مجلس المريخ بمستحقات مالية.

لم يحسم أنطونيو غارزيتو أمر سفره بشكل قاطع على الرغم من تأكيده وتطميناته بالبقاء ريثما يصل والده دييغو غارزيتو من فرنسا، وعلى الرغم من التداول الإعلامي الكثيف بشأن سفر المدرب العام بالمريخ غير أن الأمر لم يصل إلى حد الخلاف المعلن بحسب تأكيدات القطاع الرياضي للمريخ.

شهد تدريب المريخ صباح أمس عودة علاء الدين يوسف بعد فترة انقطاع عن التدريبات وغاب فييرا عن مرافقة الفريق إلى تونس والإسكندرية ولم يشارك في المعسكر التحضيري القصير بسوسة، وكان أبرز الغائبين عن مباريات البطولة العربية.

سيكون التنافس محتدما بين اللاعبين الشباب والنجوم الكبار في التدريبات المقبلة قبل استئناف النشاط والمباريات الرسمية التي ينتظر الجميع الفراغ من برمجتها بعد أن تسسبت مباريات المنتخب الوطني في ارتباك واضح في البرنامج، ويعد المريخ أكثر الأندية التي تبقت لها مباريات، التنافس سيكون كبيراً بين كبار النجوم الذين يرغبون في إنهاء الموسم بشكل جيد وبين ثورة الشباب.

لم يحسم أنطونيو غارزيتو أمر سفره بشكل قاطع على الرغم من تأكيده وتطميناته بالبقاء ريثما يصل والده دييغو غارزيتو من فرنسا، وعلى الرغم من التداول الإعلامي الكثيف بشأن سفر المدرب العام بالمريخ غير أن الأمر لم يصل إلى حد الخلاف المعلن بحسب تأكيدات القطاع الرياضي للمريخ وكان أنطونيو قد قد أفضى لبعض مسؤولي دائرة الكرة برغبته في السفر وتجديد إقامته الإيطالية التي أوشكت على الانتهاء ووصل الأمر سريعاً جداً إلى الإعلام لينتقل إلى العلن، وينتظر الفرنسي الأصل الإيطالي الجنسية برمجة مباريات الدوري ليقرر بشكل نهائي سفره أو يؤجله إلى حين عودة غارزيتو، وينتظر أن تحدد الساعات المقبلة الأمر برمته وما إذا كان أنطونيو سيغادر إلى إيطاليا وفرنسا أم سيبقى ريثما يصل والده ليتولى المسؤولية الفنية، ويبدو واضحاً أن الخلافات المالية سبب أساسي في رغبة أنطونيو في السفر واللحاق بوالده ليشكلا ضغطاً على مجلس الإدارة.

///////////

غارزيتو يلمح للفضائيات المصرية عن خلافات مالية مع مجلس المريخ

غارزيتو في المرتمرخلال مباريات البطولة العربية تحدث محمد عمر المدرب الأسبق للمريخ عن خلافات مالية بين المدير الفني غارزيتو ومجلس المريخ وألمح عمر إلى أن غارزيتو ربما يغادر إلى بلاده بعد انتهاء مباريات المريخ في البطولة وقد لا يعود، ويؤكد أن مجلس المريخ قادر على الإبقاء علي الفرنسي، وكان غارزيتو قد طالب مجلس المريخ بمستحقات مالية عبارة عن مرتبات في الأشهر السابقة، وينتظر مجلس المريخ عودة الفرنسي من بلاده لحسم الأمور المالية المعلقة ويطوي صفحة الخلافات العابرة بشكل نهائي حتى يوفر الاستقرار الكافي لفريق الكرة، ولم يلتئم عقد مجلس الإدارة في الفترة الماضية وساهم انشغال الرئيس جمال الوالي والأعضاء الفاعلين عصام الحاج ومزمل أبو القاسم في حدوث فراغ كبير أثر على الفريق بشكل كبير، وساهمت مطالبة أنطونيو في السفر إلى بلاده في لفت انتباه مجلس الإدارة لشؤون الفريق، وتحرك القطاع الرياضي سريعاً ليعيد ترتيب أوراقه ويعيد اللاعبين الغائبين عن التدريبات وهو ما حدث فعليا إذ شهد التدريب الصباحي أمس الأول عودة الغائبين وعلى رأسهم علاء الدين يوسف، بينما كان بكري المدينة قد شارك في التدريب أمس الأول بعد غياب بإذن من القطاع الرياضي بعيد عودة الفريق من الإسكندرية وفراغه من مباريات البطولة العربية.

/////////////

علاء الدين يوسف يعود ويتلقى توجيهات من القطاع الرياضي

علاء الدين يوسف3شهد تدريب المريخ صباح أمس عودة علاء الدين يوسف بعد فترة انقطاع عن التدريبات وغاب فييرا عن مرافقة الفريق إلى تونس والإسكندرية ولم يشارك في المعسكر التحضيري القصير بسوسة، وكان أبرز الغائبين عن مباريات البطولة العربية، وعاد علاء وشارك في التدريب الصباحي أمس بعد أن عقد معه القطاع الرياضي ودائرة الكرة اجتماعاً سريعاً وتلقى اللاعب توجيهات بالانتظام، ومن جانبه وعد فييرا بظهور مختلف في الفترة المقبلة التي ستشهد انخراطه في برنامج تأهيلي يستهدف تجهيزه ليشارك في المباريات المقبلة بحسب جاهزيته البدنية والفنية، علاء الدين لم يشارك طوال هذا الموسم إلا في مباريات محدودة وغاب كثيراً غير أنه يرغب بشدة في استعادة أراضيه المفقودة والعودة السريعة بعد فترة كادت علاقته بالمريخ أن تصل لطريق مسدود.

////////////////////

10 أيام تفصل غارزيتو عن العودة للبلاد

على الرغم من الخلافات التي نشبت في الفترة الماضية ووصلت صفحات الصحف بين المدير الفني للمريخ دييغو غارزيتو ومجلس الإدارة غير أن الفرنسي أبلغ القطاع الرياضي ودائرة الكرة بعودته في السابع والعشرين من الشهر الجاري ليقود الفريق في مباريات الدوري المهمة ولن يتواجد الفرنسي في مباراة كأس السودان أمام مريخ الأبيض التي حدد لها الخامس عشر من الشهر، وكان غارزيتو قد غادر إلى بلاده عقب وداع الفريق للبطولة العربية، ونشبت خلافات مادية بين الفرنسي ومجلس المريخ غير أن الأمور في طريقها للحل النهائي خلال الساعات القليلة المقبلة بعد أن تحرك مجلس المريخ في اتجاه الوصول لحلول مع الفرنسي ونجله وذلك حتى لا يحدث فراغ فني سيما وأن الفريق بلا مدرب وطني أو بديل يشرف على التدريبات.

///////////////////

تنافس مثير بين الشباب والكبار في تدريبات المريخ

بعد أن عاد كبار النجوم لتدريبات المريخ بعد أن غابوا بعد عودة الفريق من الأسكندرية والظهور المدوي للشباب في مباريات البطولة سيكون التنافس محتدماً بين اللاعبين في التدريبات المقبلة قبل استئناف النشاط والمباريات الرسمية التي ينتظر الجميع الفراغ من برمجتها بعد أن تسببت مباريات المنتخب الوطني في ارتباك واضح في البرنامج، ويعد المريخ أكثر الأندية التي تبقت لها مباريات، التنافس سيكون كبيراً بين كبار النجوم الذين يرغبون في إنهاء الموسم بشكل جيد وبين ثورة الشباب التي منحت الفريق شكلا آخر في مباريات البطولة العربية وينتظر أن يحدث انقلاب واضح في تشكيلة الفريق في المباريات المقبلة في الدوري الممتاز وبطولة كأس السودان، وكان خالد النعسان أكثر المستفيدين من مباريات البطولة العربية التي قدمته بشكل جيد، بجانب محمد حامد التش وأحمد آدم، بينما عاد علاء الدين يوسف للتدريبات برغبة كبيرة ويرغب في تقديم مستوى جيد وإنهاء الموسم بشكل جيد بعد أن غاب طويلاً فيما يجد راجي عبدالعاطي دعماً كبيراً من الجهاز الفني وهو يرغب في إنهاء موسمه بشكل نهائي بعد أن قدم نصف موسم سيئ لم يظهر فيه كثيراً.

////////////////////

20 مباراة متبقية للمريخ في الممتاز

سيؤدي المريخ خلال النصف الثاني من الموسم 20 مباراة في الدوري الممتاز ويعد المريخ أكثر أندية الدوري التي ستؤدي مباريات في الفترة المقبلة إذ تبقت للفريق 3 مباريات من القسم الأول أمام هلال الأبيض، الأهلي الخرطوم والهلال، فيما سيؤدي الأحمر 17 مباراة في الدورة الثانية من المسابقة، كما سيؤدي الفريق ثلاث مباريات في كأس السودان قبل وصوله لمحطة الختام التي درج على الوصول إليها باستمرار في المواسم الماضية باستثناء الموسم الماضي الذي ودع فيه من محطة نصف النهائي، ويبدو الأحمر جاهزاً تماماً للديربي الشاق وماراثون المباريات الذي ينتظره في ظل وفرة كبيرة للاعبين، ولا يعاني المريخ من النقص في أية وظيفة، وتشهد صفوف الفريق وفرة وجاهزية كبيرة للاعبين، ولم يعد الأحمر يتأثر بغياب لاعب محدد.

///////////////

الأندية السودانية لا تعرف الاستقرار

يعد المريخ أفضل الأندية السودانية حالياً بجانب هلال الأبيض الذي يشهد استقراراً فنياً وإدارياً لا مثيل له ويحقق نتائج وقفزة هائلة، بعد أن وصل لدور الثمانية في الكونفدرالية، وعلى الجانب الآخر يتميز المريخ بالثقل الفني الذي يمثله غارزيتو، وجودة البدائل وتوفر عناصر الخبرة والشباب بالفريق، كما تميز المريخ باستقرار إداري واضح في وجود الرئيس جمال الوالي غير أن الأحمر لم يستثمر قوته بعد ودون سابق إنذار نشب خلاف بين مجلس الإدارة والمدير الفني غارزيتو وبدأت المعاناة تظهر قبل أن يبدأ مجلس الإدارة في تدارك الموقف والتحرك سريعاً لوضع حد للخلاف مع الفرنسي ونجله.

فيما يعاني الهلال بشدة على الصعيدين الفني والإداري بالخلافات الحادة والصراع الإداري الذي وصل مرحلة بعيدة في الفترة الماضية، بينما مثل الأزرق أنموذجاً في عدم الاستقرار الفني وتغيرت الأجهزة الفنية في الهلال كثيراً في الفترة الماضية وحطم الأزرق الأرقام القياسية في تغيير المدربين وفي ذات الاتجاه يعاني الأزرق من عدم توفر البديل الجيد كما تعاني بعض وظائف الملعب من مشاكل فنية كبيرة.

مقالات ذات صله