رسالة عاجلة للمسؤولين على كل مستوياتهم

رسالة عاجلة للمسؤولين على كل مستوياتهم

إنها حقاً رسالة عاجلة لكل قامات المسؤولين من ضابط مجلس مدينة الخرطوم
ولوزير الرياضة ولاية الخرطوم ثم لوزير الرياضة الاتحادي ومنه لوالي
ولاية الخرطوم صعوداً لسعادة النائب الأول لرئيس الجمهورية ورئيس مجلس
الوزراء ثم أخيراً لفخامة رئيس الجمهورية.

يسرنا في اتحاد التجديف والكانوي أن نوجه لكم الدعوة نيابة عن كل
الرياضيين في السودان أن تسجلوا زيارة عاجلة صباح اليوم لمقر الاتحاد
السوداني للتجديف والكانوي شمال مسجد الشهداء لتدشنوا احتفاء محلية
(تدمير) الخرطوم وهي تحتفي بتفعيل آلات التحطيم لمقر الاتحاد العام
للتجديف والكانوي بل ولتدمير آلياته ومنشآته رغم أنه ملك الأرض
بشهادة بحث رسمية من أعلى جهات الدولة ورغم أن هذا المقر تم تخصيصه
بمبادرة لجنة وزارية من أعلى المستويات على رأسها وزراء الرياضة والسياحة
الاتحاديين تمهيداً لإعداده وتأهيله ليستضيف معسكرات شباب وطلاب أوروبا في
فصل الشتاء بعد أن فضلوا السودان على مصر لاعتبارات عديدة ولا تزال
الجهود تبذل لإعداد الموقع لهذه المناسبة المهمة كما أن المقر يشكل اليوم
واحداً من أهم المواقع الرياضية والداعمة للسياحة في ذات الوقت للاتحاد
الذي حقق في عشر سنوات من عمره أكثر من ثلاثين ميدالية خارجية للسودان.

ليس هناك ما أضيفه غير دعوة كافة مسؤولي الدولة على كل مستوياتهم
(لتشريف) الموقع ليكونوا شهوداً على احتفاء (محلية تدمير الخرطوم) للمقر
الوحيد الذي يشكل أهم موقع بشاطئ مدينة الخرطوم.

فهل نطمع في أن نشهد مندوبين عن جهات الدولة المذكورة لتكون شاهداً اليوم
على هذا الحدث (الكارثة) بطولة محلية تدمير الخرطوم.

مقالات ذات صله