إحسان الشحات:

إحسان الشحات:

علينا أن نقف على الأهداف التي أنقذها منجد قبل الحديث عن الخطأ العابر

دافع المصري إحسان الشحات مدرب حراس المريخ عن حارسه منجد النيل ورأى أنه لعب مباراة كبيرة وكان له الدور الأكبر في الانتصار الذي تحقق على مريخ نيالا ورفض محاسبة منجد على الخطأ العابر الذي وقع فيه بسبب أرضية الملعب والذي كلّف الفريق الهدف الثاني دون الوقوف عند الفرص الحقيقية التي تصدى لها منجد وحرم مريخ نيالا من التسجيل منها وأضاف: المباراة بصورة عامة كانت قوية وعصيبة وكانت الندية والإثارة حاضرة طوال زمن اللقاء وأعتقد أن مباراة الأمس كانت أصعب من مباراة حي الوادي ولولا أن المريخ تأقلم قليلاً مع أرضية الملعب هذه المرة لما نجح في تحقيق الفوز لأن مريخ نيالا فاجأ الجميع بكرة قدم حقيقية وبأداء مميز لافتاً إلى أن ترتيب مريخ نيالا في روليت مسابقة الدوري الممتاز لا يعبّر على الإطلاق عن الكرة الجميلة التي يلعبها هذا الفريق وقال: لو أدى لاعبو هذا الفريق بنفس المستوى الذي أدوا به مباراة الأمس لكان الآن منافساً على صدارة الممتاز لا على البقاء في المسابقة، وتابع: لعبنا في مواجهة فريق جيد ومحترم وكان يمكن أن يخرج بنقطة على الأقل لكن موقف المريخ لم يكن يحتمل التفريط ولذلك قاتل اللاعبون بشراسة ولعبوا باجتهاد وقالوا كلمتهم في المباراة ومضى الشحات: نجحنا في الحسم بفضل الأداء القوي والرجولي وبفضل المواهب الشابة التي تسببت في هز دفاعات كل المنافسين بالحلول الفردية الناجعة والقدرات الفنية العالية، ودافع الشحات بشراسة عن الحارس منجد وقال إنه كان مميزاً وقدم مباراة كبيرة لافتاً إلى أن الخطأ وارد في كرة القدم وبالتالي لا يمكن محاسبة منجد على الخطأ العابر الذي وقع فيه ونتج عنه الهدف الثاني دون الوقوف عند الفرص الخطيرة لمريخ نيالا التي كان يمكن أن تتحول لأهداف لولا أن منجد كان في الموعد وتصدى لها بشجاعة، وأشار الشحات إلى أن أرضية الملعب السيئة غيّرت مسار الكرة برغم أن منجد تصدى لها بطريقة صحيحة، وأبان الشحات أن مريخ نيالا شن هجمات خطيرة بعد أن بادر بالتسجيل وكان يمكن أن يسجل هدفين ويصعّب مهمة المريخ في العودة للمباراة لولا أن منجد تصدى لتلك الفرص ونجح في حماية مرماه، وتعهد الشحات بمعالجة الأخطاء التي ظهرت في هذه المباراة مع منجد حتى يقدمه بمستوى أفضل في مقبل المباريات مؤكداً أن الخطأ الذي وقع فيه منجد لم يهز قناعته أبداً بأن هذا الحارس وفي وقتٍ قريب سيكون الحارس الأول في السودان.

++

هداف الممتاز يحكي لـ(الصدى) قصة الثلاثية الجميلة

محمد عبد الرحمن: الهدف الثاني تحدث عن أعلى درجات التفاهم بيني والعقرب

أنا متخصص في ركلات الجزاء وأنفّذها من أجل المصلحة العامة لا للتقدم في روليت الهدافين

عمر الجندي

23435188_1512853425474946_261466428018142800_nحكى محمد عبد الرحمن مهاجم الفرقة الحمراء المرعب وهداف بطولة الدوري الممتاز قصة الثلاثية الجميلة التي سجلها في شباك مريخ نيالا أمس وأهدى بها فريقه انتصاراً مهماً مثلما استفاد من تلك الثلاثية في الانفراد بصدارة الهدافين في مسابقة الدوري الممتاز، وأبدى الغربال ارتياحه للثنائية الجميلة التي جمعته بزميله بكري المدينة والتي أثمرت عن الهدف الثاني كما تحدث عن الكثير الذي نطالعه عبر المساحة التالية.

في البدء قال محمد عبد الرحمن إنه سعيد جداً بالانتصار المهم الذي حققه المريخ في آخر مباراة ولائية له لافتاً إلى أن سعادته بالانتصار الذي حققه فريقه تفوق سعادته بالمجد الشخصي الذي حققه بتسجيل ثلاثة أهداف جعلته يتقدم بقوة في صدارة الهدافين في مسابقة الدوري الممتاز مبيناً أن حصول المريخ على لقب الممتاز يُعتبر الهدف الأهم بالنسبة له والذي سيعمل بقوة من أجل مساعدة فريقه على تحقيقه في حين أن هدفه الثاني هو الحصول على لقب بطولة الدوري الممتاز، ورأى الغربال أن الهدف الذي سجله مريخ نيالا هو الذي منحهم الروح العالية والرغبة في تحقيق الانتصار فكان الرد القوي على هذا الهدف بتسجيل الثلاثية التي منحت الأحمر النصر، وتحدث الغربال بتفصيل أكثر عن الهدف الثاني الذي سجله في المباراة مشيراً إلى أن هذا الهدف تحدث عن أعلى درجات التفاهم والانسجام بينه وزميله بكري المدينة في تنفيذ رمية التماس خلف المدافعين بطريقة ذكية جعلته في حالة انفراد تام بالمرمى وعندما لمح حارس مريخ نيالا متقدماً عن مرماه للتصدي للانفراد لعب الكرة خلفه مباشرةً، ونفى محمد عبد الرحمن أن يكون تقدمه مرتين لتنفيذ ركلتي جزاء لفريقه من باب البحث عن المزيد من الأهداف للانفراد أكثر في روليت الهدافين ببطولة الدوري الممتاز وقال إن تخصصه التام في تنفيذ ركلات الجزاء ودقته في التسجيل منها وفي الوقت نفسه حاجة المريخ للأهداف هو الذي جعله يتقدم للتنفيذ لأن تلك الركلات كانت مهمة للغاية وإهدارها كان يعني خروج المريخ مهزوماً ولذلك ما كان له أن يتقدم لتنفيذ هذه الركلات المهمة لولا تخصصه ورغبته في مساعدة فريقه على تحقيق النصر والحصول على النقاط الثلاث.

لا أهاب الأداء العنيف

23380397_1512755425484746_157303007163714570_nأقر محمد عبد الرحمن بتعرضه للمزيد من العنف الزائد من قبل المدافعين من أجل تعطيل زحفه بقوة في تسجيل الأهداف والتقدم في صدارة الهدافين مؤكداً أن كل الأسلحة المشروعة وغير المشروعة لن تكون كافية لتعطيله لأنه لا يهاب المدافعين ويعرف كيف يصل إلى شباك جميع الخصوم، وتعهّد الغربال بأن يعمل باجتهاد مع زملائه في جميع المباريات المتبقية حتى يمضي المريخ قدماً في سكة الانتصارات ويكسب نقاط جميع المباريات المتبقية حتى يعلن الأحمر عن نفسه كبطل لمسابقة الدوري الممتاز، وراهن الغربال على قدرة فريقه في الظفر بلقب الممتاز مؤكداً أن المريخ الآن وبشهادة جميع المراقبين والمحللين هو الطرف الأفضل في المنافسة والفريق الأجدر للظفر باللقب.

روح الفوز كانت حاضرة

رأى محمد عبد الرحمن أن مباراة الأمس لم تكن تحتمل أي نتيجة خلاف الفوز لأن المريخ كان يريد أن يتقدم بقوة في الأمتار الأخيرة من المنافسة للتأكيد على قدرته في الظفر باللقب ونوّه محمد عبد الرحمن  إلى أن نفس المصاعب التي واجهت المريخ في مباراة حي الوادي كانت موجودة بقوة في مباراة الأمس لكن هذه المرة كان الإصرار أكثر والرغبة في تحقيق النصر حاضرة ولم تتأثر حتى بالهدف الأول الذي سجله مريخ نيالا، وعلّق الغربال على الفرص المهدرة والتي كانت كفيلة بحسم المباراة لمصلحة المريخ بنتيجة أكبر من تلك التي انتهت عليها وقال إن صناعة الفرص في حد ذاته دليل عافية وتأكيد على أن هناك تحركات جيدة وصناعة لعب ممتازة وبالتالي فإن تسجيل ثلاثة أهداف وبغض النظر عن الفرص المهدرة معدل جيد وتعهد بأن يعمل مع زملائه من أجل التخلص من ظاهرة إهدار الفرص السهلة والتعامل مع الفرص المتاحة بدقة أكبر في مقبل المباريات، ورفض محمد عبد الرحمن الحديث عن التحديات المتبقية لفريقه في الممتاز وقال إن حديثهم الآن عن مباراة أهلي عطبرة فقط لأنهم يتعاملون بالقطعة حتى لا يشتّتوا تفكيرهم وبالتالي لن يتحدث عن مباراة الأمل إلا بعد إنجاز المهمة الأولى أمام الإكسبريس، وأكد الغربال أن المريخ لا يلعب على نتائج غيره ولا ينتظر أي خدمة من أي فريق لتعطيل منافسه لطالما أن الأحمر يستطيع أن يحسم الأمر بيده وأن يسقط كل المنافسين واذا تحقق له ذلك سيظفر باللقب، وختم حديثه: مازال مصيرنا بيدنا ولذلك لا ننتظر خدمة من أحد ونقول للجميع شكراً، المريخ سيحسم أمره بنفسه ولا يرغب في مساعدة من أحد.

 

مقالات ذات صله