اتحاد مشجعي الهلال سيفجر حرب الدمار مع المريخ

اتحاد مشجعي الهلال سيفجر حرب الدمار مع المريخ

  • بتشكيل لجنتي الاستئنافات والانضباط من غلاة مشجعي الهلال يكون اتحاد الكرة الجديد قد أكمل (هلهلة) كل لجانه بنسبة 99% وربما 100% بعد تهميش نائب الرئيس اللواء عامر عبدالرحمن المحارب بشدة من قبل الدكتور كمال شداد ويكفي عدم منحه أي تكاليف تذكر على الرغم من منصبه الكبير والرفيع في الاتحاد!!
  • إنها إرادة تلك الجهة صاحبة النفوذ التي أتت بهذا الاتحاد وكانت تعمل فيما مضى على منح الرئاسة لمشجع الهلال المتعصب عبدالرحمن سرالختم، ولكن تطورات الأحداث وابتعاد سرالختم أرغمها على قبول رئاسة الدكتور شداد رغم عدائه الشديد للجهات الحكومية المسيطرة على المؤسسات الرياضية ويكفي استهدافه واستفزازه لنائبه اللواء عامر لارغامه على الاستقالة!!
  • لن يحدث خير للمريخ قط في وجود هذا الاتحاد الأزرق الذي سيطر عليه غلاة مشجعي الهلال.. وعاجلاً أو آجلاً سيتم ذبح المريخ عبر أي قضية أو شكوى.. مما سيقود للانفجار بين كيان المريخ واتحاد مشجعي الهلال..
  • وستكون الفرصة مواتية للمريخ لاشعال الحرب المدمرة مع الاتحاد باتخاذ قرارات صعبة وخطيرة جداً يمكن أن تصل لدرجة هبوط فريق الكرة بالمريخ للدرجة الأولى وهذا يمكن أن ينسف الاتحاد الأزرق لأن كبار المسئولين في الدولة لن يرضوا استعداء شعب المريخ ويمكن أن يتدخلوا للإطاحة بشداد وكل عصابة المشجعين الزرقاء التي سيطرت على الاتحاد..
  • تلك الجهات الزرقاء التي (هلهلت) اتحاد الكرة بأكمله تعادي نادي المريخ بشدة بل تسعى لتدميره ومسحه من خارطة الأندية السودانية.. ويكفي تدخلها لمنع تولي مرشح الرئاسة الأوحد في المريخ آدم سوداكال من رئاسة النادي لتترك المريخ معلقاً بلا رئيس حتى لا ينعم بالاستقرار.. وحتى تفشل تسجيلات اللاعبين في المريخ التي تحتاج إلى تمويل ملياري ودولاري!!
  • تلك الجهات الزرقاء المعادية للمريخ قال أحد قادتها وهو يتحدث لبعض منسوبيه في احدى تجمعاتهم مستحيل أن نترك سوداكال يرأس نادي المريخ.. مما يعني إنهم اتخذوا قراراهم النهائي بترك المريخ بلا رئيس.. وعلى المجلس الذي تم انتخابه أن يدير أمور المريخ بطريقته.. أو يتقدم باستقالته!!
  • التسجيلات على الأبواب ونسبة لعدم ضمان توفير التمويل الملياري ومئات الآلاف من العملة الصعبة، لهذا اقترحنا لمجلس المريخ صرف النظر نهائياً عن تسجيل محترفين أجانب لأنهم يكلفون أموالاً طائلة بالعملة الصعبة، كما أن نجاحهم غير مضمون لأن تسجيلات الأجانب تتم عبر ترشيحات الوكلاء والسماسرة وليس عن طريق المشاهدة والمتابعة الميدانية..
  • وإذا توفرت للمجلس مبالغ بالعملة الصعبة الأفضل تحويلها لتسجيلات الوطنيين المميزين وهم بالطبع مشاهدون ومعروفون.. والتركيز على تسجيل الوطنيين لن يكون مغامرة مالم يكونوا من أصحاب المستويات العادية..
  • وعلى المجلس أن ينتبه لقرار الاتحاد العام بإلغاء فرق الرديف تحت 23 سنة.. فكل اللاعبين المميزين المقيدين في كشف الرديف المطلوب تصعيدهم للفريق الأول بإخلاء خانات لهم حتى لا يصبحوا مسرحين تلقائياً.. ومن الممكن الاستفادة من هذا القرار بخطف بعض اللاعبين الصغار من الأندية الأخرى.. وأعتقد إن منشوراً سيصدر حول توفيق أوضاع اللاعبين المقيدين في فرق الرديف..
  • المطلوب من لجنة تسجيلات المريخ الاجتماع مبكراً لحصر اللاعبين المقيدين في الرديف والعمل على توفيق أوضاعهم بالتصعيد أو البيع ما أمكن ذلك.. والعمل على استقطاب لاعبين صغار موهوبين من أندية أخرى..
  • والمطلوب تحديد اللاعبين المطلق سراحهم في مايو القادم والعمل على إعادة تسجيل المبرزين والمفيدين منهم مبكراً في التسجيلات القادمة..
  • بالنسبة للأجانب الموجودين حالياً المطلوب أولاً تجديد التعاقد مع الحارس جمال سالم (ضرورة قصوى).. لأن عصام عبدالرحيم مصاب إصابة خطيرة في الركبة ولن يعود للملاعب لفترة طويلة جداً وقد لا يعود نهائياً..
  • والمطلوب منح الفرصة للنيجيري كونلي ليعود لمزاولة نشاطه فوراً.. وإذا تأكد بأنه مصاب إصابة كبيرة يمكن الاستغناء عنه أو إعارته لناديه السابق..
  • وبالنسبة للتدريب ينبغي صرف النظر عن التدريب الأجنبي توفيراً للمال وحفاظاً على التطور الفني الذي حدث للفريق مؤخراً..
  • وأنصح الاستعانة بالخبير والمحاضر الدولي مازدا كمدير فني أو مستشار فني وترك محمد موسى كمدرب..
  • مع علمنا إن الكثيرين لا يحبون مازدا لتأثرهم بكتابات الإعلام الأزرق الحاقد ضد مازدا لتشويه صورته.. علماً إن مازدا هو أكثر مدرب حقق انجازات دولية للمريخ والمنتخب الوطني في العقود الأخيرة..
  • مازدا كان الساعد الأول للألماني الشاب رودر عندما فاز المريخ بكاس أفريقيا 1989م أكبر انجاز في تاريخ الأندية السودانية.
  • قاد مازدا المريخ للفوز بكأس سيكافا 1994م.
  • قاد مازدا المريخ للفوز بكأس دورة الشارقة الدولية 1999م.
  • قاد مازدا المريخ للفوز بكأس عرس الخليج 1999م.
  • كان مازدا الساعد الأول للألماني اوتوفستر عندما نال المريخ فضية الكونفدرالية 2007م.
  • قاد مازدا المنتخب الوطني للفوز ببطولة سيكافا للأمم بإثيوبيا 2006م.
  • قاد مازدا المنتخب الوطني لنهائيات أمم أفريقيا بغانا 2008م.
  • قاد مازدا المنتخب الوطني لنهائيات أمم أفريقيا بغينيا الاستوائية والجابون 2012م ووصل لدور الثمانية.
  • قاد مازدا المنتخب الوطني لنهائيات بطولة الشان بالمغرب 2017م.
  • نتحدى أي مدرب سوداني أو حتى أجنبي أن يكون قد حقق عشر ما حققه مازدا للمريخ والمنتخب الوطني..

زمن إضافي

  • بدأوا في الامارات يروجون لمباراة المريخ والزمالك الحبية في مهرجان تكريم نجوم أندية دبي يوم 12 يناير.. وعلى طارق المعتصم أن يخبر هؤلاء الفرحانين بأن عشرة من نجوم المريخ سيكونون مع المنتخب في بطولة الشان بالمغرب (12 يناير – 4 فبراير) ويطالبهم بتأجيل المهرجان للأسبوع الأول من فبراير إذا لم يفاجئهم الكاف بانطلاقة البطولات الأفريقية أو يفاجئهم اتحاد مشجعي الهلال بإنطلاقة الدوري..
  • اتحاد مشجعي الهلال أصدر برمجة خبيثة وقاتلة للمريخ ستبدأ بمواجهة قمة عطبرة خلال 48 ساعة بأمدرمان..
  • ويواجه المريخ نده الهلال في ختام الدوري يوم السبت 25 نوفمبر.. ثم يسافر المريخ إلى شندي يوم الأحد ويواجه النمور (المرتاحة) يوم الإثنين أي بعد بعد 48 ساعة فقط من مواجهة القمة!!
  • وإذا حدثت المعجزة وتخطى المريخ المرهق أهلي شندي يعود صباح الثلاثاء إلى الخرطوم ليلعب نهائي الكأس يوم الأربعاء.. (مبالغة!!).
  • ومع هذه البرمجة الخيالية سيقف التحكيم بالمرصاد للمريخ في كل مبارياته المتبقية ابتداء من مباراة الغد..
  • اتحاد مشجعي الهلال انشغل بالحفر للمريخ ونسى تعيين حكام لمباراة الأمل وأهلي مدني!! ولا نستبعد أن تكون هذه مؤامرة ليدير المباراة حكم من عطبرة ويذبح الأهلي مدني ليأتي لمباراة الهلال منهاراً نفسياً ومعنوياً!!
  • اتحاد مشجعي الهلال حفر للمريخ بتعيين حكم من الفاشر لمباراته مع مريخ الفاشر بالنقعة (صبري الفاشل).. ثم تعيين حكم من مواطني نيالا لإدارة المريخ ومريخ البحير بنيالا (الرشيد محمد خير)!!
  • منكم لله يا ظالمين.. منكم لله يا ظالمين.. منكم لله يا ظالمين..
  • للحكام مديونية 350 مليوناً على الاتحاد تكفل قطب المريخ يوسف أبوحميد بتسديد 200 مليوناً منها مما وجد الاشادة من شداد واتحاد مشجعي الهلال.. وبعد ده كله يأتي الحكام لذبح المريخ.. عجبي!!
  • على عشرات الآلاف من جماهير المريخ أن تحتشد غداً بالاستاد لتقف مع فريقها الذي يواجه الخصوم والتحكيم وبرمجة اتحاد مشجعي الهلال القاتلة..
  • والمطلوب من الجماهير مؤازرة صاخبة وجنونية لفريقها مع العمل على حمايته من ظلم التحكيم بتحويل الاستاد إلى بركان من الغضب مع كل حالة ظلم ومع أي محاولة لتصفية مواهب المريخ من قبل البلطجية والجزارين..
  • وعلى لاعبي المريخ التفرغ للعب الكرة بالسرعة والحماس الزائد والجهد المضاعف وعدم الاستجابة لاستفزازات الخصم والحكام.. وترك الرد على الاستفزازت لجمهور المريخ وحده..
  • والمطلوب من الجماهير اطلاق هتافات استنكارية ضد التسويف من قبل المفوضية في طعون رئيس المريخ سوداكال..
  • سوداكال رئيساً للمريخ بأمر شعب المريخ شئتم أم أبيتم.. ومن كان منكم بلا خطيئة ولا جريمة فليرمه بحجر..

مقالات ذات صله