لقاء الفرسان في مبارة التتويج

لقاء الفرسان في مبارة التتويج
  • تنتظر مريخ السعد اليوم مبارة في غاية الصعوبة وأقول مبارة صعبة لأنها مبارة مفصلية للمريخ الفوز فيها اليوم يجعل المريخ يدخل مبارة السبت مرتاحاً ويصدر القلق والتوتر للزبون الذي يعيش في خوف ورعب من الشباب الأحمر.
  • أيد كلامي محمد موسى مدرب فريق المريخ والذي صرح لهذه الصحيفة بأن المهمة التي تنتظر فريقه أمام الفرسان بأنها صعبة للغاية، لأن الأحمر سيلعب أمام منافس جيد ومحترم ولديه طموحاته الكبيرة في الحصول على مركز جيد في المنافسة، بفضل المواهب العديدة التي يضمها.
  • وأبان محمد موسى أنه تحدث مع اللاعبين عن قوة الأهلي، وشراسته وضرورة التعامل مع المباراة بالجدية المطلوبة، وأشاد المهندس باللاعبين ورأى أنهم كانوا كلمة السر في كل النجاحات التي حققها، بعد أن أظهروا حرصاً كبيراً على قيادة المريخ نحو لقب بطولة الدوري الممتاز.
  • الجميع يعلم بأن مبارة اليوم ستكون على سطح صفيح ساخن لذلك فإننا نطالب جماهير المريخ زلازل الملاعب أن تكون اللاعب رقم واحد .. أنا أعلم وكلي ثقة بأن… التفاؤل والأمل يخفقان في قلب كل مريخي والارتباط بالمريخ.. يظهر في صور شتى.. وهو يخوض المباريات الكبيرة.. ويتأهب لتعزيز سجلاته بعنفوانه الأحمر المعهود.. الشراسة.. القوة والتضحية والحماس والمكتوب في جبين أهله.
    • ويبقى العزاء بأن هناك أسباب كثيرة  لفوز المريخ أولها زلزال الملاعب الذي سوف يملأ المدرجات. وجماهير المريخ لا تحتاج منا إلى نداء فلقد تعودنا أن نرى أهل الحارة من عصر بدري داخل الاستاد بالطبول والدفوف والحناجر وكأنها مبارة كأس لأن الفوز اليوم يعني خطوة في طريق الصعود لمنصة التتويج فمبارة السبت ستكون مبارة قزقزة إن شاء الله.
  • وبرهنت جماهير المريخ بأنها اللاعب رقم واحد وأن لاعبي المريخ يستمدون الحماس والقوة والعزيمة من هتافات الجماهير التي أحسب أنها لن تقف من التشجيع والمؤزارة منذ انطلاقة المباراة وحتى صافرة النهاية.
    السبب الثاني لاعبو المريخ خبروا دروب الانتصارات ومن حق المريخاب أن يفرحوا ويسعدوا ويفاخرو بهذا التشكيلة (كتيبة الموت) بقيادة أخوان التش والتي لا تعرف الخنوع والانكسار.
    • السبب الثالث للمريخ مدرب على قدر التحدي كرت رابح ومحور إستراتيجي وعنصر مهم ومؤثر في مباراة اليوم وهو المدرب الشاب محمد موسى فمن واقع معرفته بفريقه احسب أنه سوف يضع الترياق المضاد..
    • أوصي لاعبي المريخ بالهدوء وعدم الاستعجال في إنهاء الهجمات، والتركيز الشديد داخل منطقة الجزاء، وبذل قصارى الجهد طوال الـ 90 دقيقة وعدم الوقوع في أي أخطاء فردية.” الخطأ في لقاء اليوم يكلف المريخ الكثير ولا ننسى بأن المريخ مطالب بتسجيل أكبر عدد من الأهداف حتى تعينه في مبارة الزبون.
  • ولا ننسى أن  مساعد مدرب الأهلي الخرطومي قد صرح بأن التعادل مرفوض وأنه سوف يلعب للفوز في مباراة اليوم وأكد بأنه يعرف كلمة السر في انتصارات المريخ سوف يعمل على إيقاف هذه لانتصارات في مبارة اليوم.
  • يقيني بأن المريخ يمكنه أن يحرز أكثر من هدف إذا أحسن لاعبو المريخ التعامل مع أجواء المباراة وقوة الدفع الجماهيري.. وأخوان الغربال باستطاعتهم الوصول إلى شباك الفرسان الذي يعاني من خلل واضح في دفاعه ويمكنهم أيضاً حسم اللقاء من الشوط الأول بالتركيز.
  • الفرقة الحمراء بها مجموعة من المهاجمين المميزين وهم من نوعية اللاعبين الاستثنائيين. بكرى المدينة والذي عاد وأحرز هدفاً رائعاً في المبارة الأخيرة والغربال هداف الممتاز والذي يطمح في المزيد من الأهداف والتكت إذا كان اليوم في أوج مزاجه الكروي أما التش فجماهير المريخ تنتظر منه المتعة والإبداع والإمتاع.
  • الثقة في المريخ .. لم تنته يوماً.. ولا تعرف الاستسلام دوماً.. وكثيراً ما يأتي نجم السعد في الموعد.. من حيث لا يتوقع أحد ويهز الأرض.. بالطول والعرض.
  • يدرك نجوم المريخ أن مطالب الصفوة واضحة ومحددة ولا تغيب عنهم عادات التشجيع والتي تتأثر كثيراً بالأداء والقوة فكلما نجح الفريق في تقديم العطاء السخي وأظهر الروح القتالية وجد الجمهور خلفه مسانداً بقوة.
    اللهم يا رب تدينا الفي مرادنا.

مقالات ذات صله