مادبو المريخ لا يهمو

مادبو المريخ لا يهمو

 

  • تصريح قبيح وكريه وكسيح أطلقه أمين مال المريخ الجديد آدم مادبو، فقال الرجل غير الكفؤ أنهم لن يقدموا على التسجيلات ما لم يحسم أمر سوداكال من جهة المفوضية الولائية.
  • الرأي عندي هو أن هذا الرجل قد فقد تعاطف كل عشاق النادي الأحمر بتصريحه المبتور والمردود عليه بكل تأكيد.
  • وقفنا والله بقوة ونقف حتى اللحظة مع هذا المجلس ليس حباً فيه ولا نعرف معظم أعضائه، ولكن حباً في النادي الكبير، نريد أن يجد كل ذي طموح ووقت ومال وفكر وحب الفرصة تامة كاملة يخدم فيها الكيان العريض.
  • وعندما وقفنا بجانب هذا المجلس منذ فوزه، كان قصدنا هو أن لا يرتبط النادي الكبير بشخص جمال الوالي، الذي أعطى وأوفى في صمت وأدب ووقار لا تحدهما حدود أبداً أبداً.
  • وكان أملنا والله، أن تكون تجربة هذا المجلس فاتحة خير وبركة لبقية أبناء المريخ الذين يتهيبون العمل في النادي الوسيع خلفاً لوالي الجمال.
  • وكان أملنا والله أن يتأقلم عشاق النادي الأحمر على أشخاص جدد خلاف جمال الوالي، حتى لا يظن من أتى لهذه الدنيا بداية الألفينات، أن المريخ ليس له من يقوده غير والي الجمال والإحسان.
  • لأجل كل هذا نقف بجانب هذا المجلس، والذي نراه حتى اللحظة أنه لم يقصر في شيء، وقد أكمل ما تبقى من الموسم بصورة جيدة إدارياً، وهو لا يسأل عن إخفاق فريق الكرة في نهائي الممتاز ومربع الكأس، ولكن.
  • ولكن يبقى ما أطلقه السيد أمين مال النادي القادم الجديد، آدم مادبو، وهو يقول حي على الفلاح أنهم لن يسجلوا أي لاعب ما لم يحسم أمر سوداكال في المفوضية.
  • يبقى هذا التصريح هو الأقبح والأسجم وهو الذي يسوق الشكوك وسوء الظنون بهذا المجلس، وعلى رأسه سوداكال ورفاقه بكل تأكيد.
  • لا نعرف مادبو هذا، ولكن الرجال تعرف بما تقول وصدق من قال قبلاً( تحدث يا بني كي أعرفك).
  • من هذا القول الكريه لمادبو تعرفنا على ما يحمله الرجل من فكر وغباء، فتبين لنا أن هذا الرجل لا يفقه كثيراً عن النادي الفخيم، ولا يدري أي سوء قال في حقه.
  • الرأي عندي هو، أن آدم مادبو هذا لا يهمه المريخ البتة، وكل أمله ومنى عينه أن يخرج صاحبه سليماً من غياهب السجن ويتوج قبلاً برئاسة المريخ.
  • نقول لمادبو ومن يقف مع مثل هذه التصريحات الناقمة، أن المريخ أكبر من أن يرتهن على ذمة قضايا شخصية لا يعرف الكافة كنهها، بل ولا يشغلونا بها أنفسهم لأنها نتاج أطماع شخصية ساقت صاحبها إلى ما هو فيه الآن.
  • فالمريخ لن يرتهن لصاحبك ولن ينتظره حتى، ولو بخروجه يجعل السماء تمطر إليه أمولاً وذهباً فاقع لونه وغال ثمنه.
  • ولو المريخ يرتهن ويرتبط بمصير شخص لارتبط بجمال الوالي، ولما وقفنا مع سوداكال ورفاقه.
  • لو كان مادبو يقدر المريخ ويعرف قيمته كناد له سيط واسم رنان في كل العالم، لما تجرأ وقال ما قال، ولكنه الجهل وعدم الدراية.
  • كنا نتوقع أن يكون القول عكس ما قيل، فتمنينا لو قال الرجل أننا على استعداد بالقيام بكل ما يلزم التسجيلات حتى لو لم يخرج سوداكال أو تحسم المفوضية أمره.
  • لو كان الرجل قال هذا، لوجد تعاطفاً عريضاً من عشاق الأحمر الوهاج، ولكن قلة الحيلة وعدم الدراية الإدارية وكذلك عدم معرفة الرجل بقيمة النادي الذي أصبح أمين ماله، كل هذه المفارقات ساقته لهذا الكلام الأعوج.

ذهبيـــــــــــات

  • جماهير المريخ لا يهمها ما يحدث لسوداكال، لكن يهمها أن ترى ناديها كما كان سامقاً.
  • سوداكال عمل ما عمل ودخل السجن، وتقدم للرئاسة وهو يعلم مصائبه، فما ذنب الكيان حتى يسجن بجانبه يا مادبو؟.
  • الأمة الحمراء وأهل الحارة لا يهمهم حنك الإداريين، يهمهم فقط فريق الكرة وما يحيط به.
  • فترة التسجيلات محدودة، ومشاكل سوداكال ممدودة.
  • كل تصريحات أعضاء هذا المجلس فيها منقصة واستهزاء بالنادي، عدا طارق المعتصم.
  • كلهم يغردون خارج الوفاق والوئام وستر الحال، ويفتقون الجراح.
  • عاد رئيس الهلال الكاردينال إلى كلامه الدراب عبر فضائيته الزرقاء.
  • وصف نفسه بالرائع، وكمان بدأ بها تاريخ النادي الأزرق.
  • ولكن المضحك المبكي أنه لا يعرف أسماء المدربين الذين أتى بهم من واق الواق.
  • سأل محاوريه نحن كلو جبنا، كافاني ولا فاني؟
  • وبسخرية قال ممكن أقفل تلفوني في أية لحظة وأقول ما داير الهلال.
  • وين الجمعية العمومية وين الأمة الهلالية يا جوكية؟
  • هل صحيح أن مطالبات اللاعبين والمدربين الذين غادروا ديار الأحمر منذ وقت بدري لهم حقوق طرف النادي حتى اليوم؟
  • هل صحيح أن مديونية الذين غادروا ونساهم الجميع لهم 450 ألف دولار بالتمام والكمال؟
  • الناس دي كلها كانت شغالة ملح يعني؟
  • آخر ما سمعت، طارق المعتصم يقول لديهم قروش ثلاثة لاعبين فقط، واثنين لا يقدرون ضمهم.
  • المريخ نادي كبير، فإذا كنتم دونه زحوا.
  • إذا كنتم عدمانين المليم فاستتروا، ولا تشمتوا بنا الأعداء.

الذهبية الأخيرة

  • وعبر الذهبية الأخيرة لهذا الصباح نقول، اللهم لطفاً بالمريخ.

مقالات ذات صله