فريق تفوق بهدفين لا توصموه بالضعف فتسهلوا مهمته

فريق تفوق بهدفين لا توصموه بالضعف فتسهلوا مهمته

الهلال اليوم بحاجة للفوز بثلاثة أهداف نظيفة حتى يضمن العبور للمرحلة التالية وهذا بلا شك يصعب من مهمته لأنه وإن كان يؤدي مباراة الإياب على
أرضه فإنه سيصبح بحاجة للفوز بأربعة أهداف لو ولج مرماه هدف.

الأمر الذي يفرض عليه أن يؤمن سلامة دفاعه مع كثافة هجومه وفاعليته في ذات الوقت ليخرج فائزاً بفارق ثلاثة أهداف على الأقل.

وهذه مهمة ومسؤولية كبيرة تحتم على الفريق أن يكثف من قوة دفاعه بجانب فاعلية هجومه في ذات الوقت حتى لا يلج مرماه هدف يضعه بحاجة لإحراز أربعة أهداف.

لهذا فإن الاهتمام بدفاعه لا يقل عن حاجته لقوة وفاعلية هجومه وهذه مهمة ليست سهلة تتطلب قدرة وكفاءة عالية خاصة وأنهم في مواجهة خصم سيركز بصفة خاصة لتكثيف هجومه بداية حتى يهبط بمعنويات خصمه لو نجح في مفاجأته بهدف في مرماه فيهبط بنفسياته وثقته في قدراته بعد أن يصبح بحاجة للفوز بنتيجة تحقق له فارقاً بثلاثة أهداف على الأقل.

لهذا فالهلال بحاجة في ذات الوقت لتكثيف دفاعه حتى لا يلج مرماه هدف يعقد من حساباته مما يحتم عليه الاهتمان بقوة دفاعه بجانب فاعلية هجومه في ذات الوقت ليحقق النتيجة المطلوبة خاصة عند انطلاقة المباراة لأن منافسه سيعمل من البداية على مباغتته بهدف على أرضه حتى يهبط بنفسية وطموح خصمه حتى لا يصبح بحاجة لأربعة أهداف ليحقق العبور على حساب منافسه.

فخصمه سيركز في بداية المباراة على تكثيف هجومه لإحراز هدف يربك حسابات الهلال والهبوط بمعنوياته متى نجح منافسه في الوصول لمرماه بهدف على أرضه مستغلاً في ذلك تركيز الهلال على الهجوم مما يدفعه للعمل على مباغتة الهلال الذى يلاعبه على أرضه بهدف يربك حساباته ويصعب من مسؤوليته.

لهذا من الخطأ بل والمهدد الأكبر للهلال هذا الهرج بالحديث عن ضعف منافسه الذي كسبه بهدفين في مباراة الذهاب.

فمن هو الأضعف بحساب ما تحقق في الملعب فإن كان من فاز عليك بهدفين نظيفين ضعيف فمن هو الأضعف إذن (أليس هو من خسر بهدفين نظيفين) إن صح ما نردده عن ضعفه

لهذا على الهلال ألا يقلل من خطورة منافسه وعلى من يرددون مثل هذا الحديث أن يدركوا أنهم يشكلون خطراً على الهلال أكثر من خصمه وهم يدفعون لاعبيه للاستهانة بخصم تعرضوا بالهزيمة في مواجهته بهدفين نظيفين فمن هو الأضعف في هذه الحالة.

ألسنا بحاجة لنحث لاعبي الهلال لأن يدركوا خطورة خصمهم حتى يضاعفوا من جهدهم لتحقيق المطلوب منهم لا أن نصيبهم بالغرور والاستهانة بخصم يتقدم عليهم بالفوز بهدفين نظيفين؟.

 

مقالات ذات صله