لماذا لا نفكر في مريخ مؤسسي جديد ؟!!

لماذا لا نفكر في مريخ مؤسسي جديد ؟!!

 

  • بعد مرور 110 سنوات على تأسيسه … حال المريخ اليوم وعلى كافة المستويات الإدارية والمالية والتنظيمية والجماهيرية وغيرها حال عشوائي فوضوي لا يسر ولا يعبر عن النادي من حيث العراقة والتاريخ والبطولات والرجال والجماهير التي تمثل غالبية أهل السودان الحبيب !!!
  • الأزمة الإدارية والمالية التي يمر بها المريخ اليوم – ورغم مرارتها- جيدة ومطلوبة ومفيدة لحاضر ومستقبل النادي أكثر مما هي ضارة له كما يعتقد الكثيرون حيث كشفت بوضوح تام حقيقة الداء الخطير والمزمن الذي يعاني منه المريخ على المستوى المادي والأخلاقي ولا حلاوة بلا نار !!!
  • وزيادة على أزمة المال ابتليت الساحة الحمراء هذه الأيام بظهور داء الكيد والدس والخبث بشكل علني غريب من خلال نبش واختلاق مديونيات وهمية كل يوم نكاية في المجلس وكيداً له !!
  • الآن .. وأكثر من أي وقت مضى اتضح بما لا يدعو مجال للشك أن داء المريخ الحقيقي الأول والمزمن هو عدم وجود مورد مالي ذاتي ودائم يغطي نفقات النادي الكبيرة وهذه المشكلة تجر وراءها بقية المشاكل الأخرى!!
  • ولن يشبع المريخ أبداً إذا لم يأكل من عمله وعرق جبينه .. ولن يشبع أبداً كذلك إذا لم يأكل بيده لا بيد غيره !!!! .
  • لا يستطيع فرد مهما كان حبه للمريخ وثراؤه الإيفاء بمنصرفات النادي الكبيرة من حر ماله الخاص فضلاً عن أنه غير ملزم بها أصلاً ولا يحق لنا ديناً وخلقاً أن نبحث عن مثل هذا الشخص ونحمله هذا الالتزام الثقيل !!!
  • لماذا يتفرج شعب المريخ العظيم والذي يغطي قرص الشمس على أزمة ناديه المالية وينتظر من فرد واحد مثل سوداكال أو الوالي أو غيره أن يقوم بدفع المليارات كل شهر من أجل المريخ الذي يعشقونه !!
  • ولماذا نسعى لتحميل فرد واحد أو مجموعة أفراد تبعات الصرف المالي الكبير على ناد يشجعه ثلاثة أرباع الشعب السوداني؟!!
  • لا أعتقد أن هناك مريخياً واحداً مهما كان عشقه للمريخ مستعد أن يدفع المليارات كل شهر من حر ماله الخاص من أجل تسيير ناد يشجعه الملايين من شعب السودان!!
  • جماهير المريخ والتي تعشق ناديها بشكل جنوني هي المسؤول أولاً وأخيراً عن تحمل تكلفة تسيير ناديها بالشكل المطلوب في ظل غياب استثمار يغني عن ذلك وهي مستعدة لذلك فقط تنتظر الوصول إليها عبر آلية فاعلة وسهلة تستقطب دعمها بشكل دوري منتظم!!
  • حال المريخاب اليوم من أزمة ناديهم المالية يمثل (عجز القادرين على التمام) كما قال المتنبئ !!
  • هذا رغم أن المال – وحده – بلا فكر ولا تخطيط يصبح مشكلة في حد ذاته ويخلق مشاكل أكثر تعقيداً فالمريخ يحتاج للفكر والتخطيط الاحترافي المصحوب بالصدق والأمانة والعزيمة قبل المال والرجال !
  • سينصلح الحال إذا ما تعاملنا مع هذه الأزمة بالمنطق والعقل والصدق والإخلاص وروح المسؤولية وحب النادي والرغبة في الإصلاح وتقديم مصلحة الكيان على كافة الانتماءات والمصالح الأخرى!!
  • السؤال الأهم هو لماذا لا يفكر أهل المريخ إعلاماً ورجالاً إن كانوا صادقين فعلاً في حب المريخ في إنشاء مشاريع استثمارية للنادي تدر عائداً مادياً كبيراً وثابتاً يكفيه شر الأزمات المالية والاعتماد على جيوب الرجال ؟!
  • أهم جهود وأفكار المريخاب مستهلكة اليوم في صراع عبثي دائري محوره الرجال والتكتلات والكيد والحفر والدس وليس الأفكار والمشاريع والطموحات البناءة فالحديث لا يخرج عن قريش.. سوداكال.. الوالي.. وغيرهم !!
  • لو انصبت ربع الجهود التي تبذل لمهاجمة المجلس الحالي والكيد له بغرض دحرجته خارج القلعة الحمراء في البحث عن أفكار طموحة تبني مريخاً جديداً ومؤسسياً يعتمد على نفسه وقدراته في تسيير أموره وليس على جيوب الرجال لكان ذلك أفضل للمريخ حاضراً ومستقبلاً !!
  • ماذا يستفيد المريخ من المعارك الدائرة حالياً بخصوص مجلس منتخب ولو ذهب هذا المجلس لعانى المجلس الذي يعقبه من نفس مشكلة المال وبالتالي يظل المريخ يدور في حلقة مفرغة من الأزمات المالية الخانقة ويفتقد الاستقرار والاستقلال!!
  • لن يجدي المريخ ويخدمه هذه العراك الدائر من أجل ذهاب المجلس الشرعي وترقب ثري أحمر يدفع المليارات من حر ماله لتسيير النادي ثم يذهب متى أراد ويترك المريخ في لجة البحر !!
  • إدارة نادي المريخ عمل تطوعي يقوم بموجبه مجلس الإدارة – أي مجلس إدارة – بإدارة النادي بالموارد المالية المتاحة حسب النظام الأساسي للنادي وأهمها اشتراكات العضوية !! .
  • ليس في النظام الأساسي للنادي أو في أدبيات العمل الطوعي ما يلزم مجلس الإدارة بأكثر من ذلك ويكفي أعضاء مجلس الإدارة ما يبذلون من جهود وتضحيات غالية بالوقت والعمل والأسرة ووقت الراحة وما يلاقون من شتم وسباب وإساءات يومية عبر الوسائط الإعلامية المختلفة !!
  • أعضاء مجلس إدارة المريخ – أي أعضاء مجلس إدارة – مسؤولون عن الصرف على النادي في حدود ميزانية النادي وليس من جيوبهم الخاصة وإذا كان الأمر خلاف ذلك فلماذا لا نضمن بالنظام الأساسي للنادي شرط أن يكون عضو مجلس الإدارة مقتدراً مالياً بحيث يستطيع تحمل تكلفة مصروفات النادي الكبيرة مع زملائه!!
  • من الخير لنا في المريخ كسب الوقت في السعي لخلق مريخ جديد وحديث ومختلف والبحث عن استثمار حقيقي كبير يوفر دخلاً مالياً كبيراً وثابتاً للنادي وإيجاد آليات تستقطب اشتراكات الجمهور بشكل دوري منتظم  بدلاً عن إضاعة الوقت في صراع ومعارك لا تغني شيئاً ولن تضيف غير الفرقة والشتات !!
  • لن تعالج المسكنات والمهدئات المطروحة حالياً داء المريخ المزمن والقاتل والمتمثل في الفوضى الشاملة والفقر المادي !!!
  • ما لم يتم تحديث المريخ بمنظومة عمل مؤسسي واحترافي كما هو في العالم الكروي المتقدم حولنا وتوفير موارد مالية مستقلة دائمة تغطي مصروفاته الكبيرة فلن يستقر أو يستقل المريخ سواء عاد إليه الوالي أو لجنة تسيير مدعومة من الدولة والأقطاب أو غير ذلك !!
  • وسنظل ننفخ في قربة مقدودة ونطعن في الظل بدلاً عن الفيل كما يقال !!

 

 

مقالات ذات صله