رسائل ومسائل

رسائل ومسائل

 

إلى مجلس المريخ

لن نتحدث تعقيبًا على حديث ميسر  فكل ميسر لما خلق له والمريخ كبير عليك .. لن نتحدث عن جهلكم بالوائح والعمل عند الملمات رايح ولا عن عقوبة بكري فالجمهور قد رمى طوبتكم من بدري ولن نتحدث عن استحقاقات  اللاعبين ولا عن فلسكم المادي وإفلاسكم الكروي ولكن نسأل مودين المريخ ده وين؟

……..

إلى مجلس الوزراء

هذا  التلكوء….  المهلة الفايتة حدها يمكن أن تورد البلد المهالك

لا يمكن أن ترفض المحاصصة في السيادي ويعمل بها في التنفيذي فهذا بنفس الأمور

كونوا المجلس هذا سريعًا فالبلد وصلت مكان يشتهي الغرقان شهيق

…….

إلى مجلس الاتحاد العام

هل نحن في حالة شداد

أقصد حداد

فواقعنا الكروي مجلل بالسواد

نأكل مع الجداد

كما قالت بطلة الأحاجي القديمة

وهل غير الأحاجي وكان وكان لنا لسان

اقترب عمر الرئيس من القرن

وكسر قرننا

لا أحد يستقيل

وإلا لما مكث الثقيل ثلاثين سنة

فلا شيء غير الثورة..

ثوروا

فلن تفقدوا سوى الأغلال

……

إلى مجلس الهلال

أم هل نقول إلى الكاردينال؟ فلا نرى إلا هو

شطب الجريف آخر مسمار في نعشكم

لأن الواقع يقول إن نفس الهلال سيكون قصيرًا

واللاعبون ما عندهم نفس

……

إلى الجالسين على الطرقات

اعطوها حقها

كيف تشرب قهوة تحملها أجنحة الذباب

ارعووا يا شباب

…….

إلى مجالس الآباء

لا أظنكم ترضون بتدريس أبنائكم ومدارس أخرى يسكنها المتأثرون

ولا أظن أن البلد ستطيق أولى جامعة دفعة ثالثة

هذه محن

دونكم المواصلات.. والرغيف…  ما لم  تمسك وزارة سيبقي هذا الأمر زرزة

…….

إلى جليس السوء

رأيت أمس شابًا وسيمًا يهرش شعره ويتعرى…  قال لي أحدهم هذا فلان…. فوتت به سيجارة  …..رحم الله زمان إدماننا على عمك تنقو ولم نكن نسمع بالبنقو

…..

جلوس

في حضرة الوطن

‘‘‘

قيام

إلى العمل.

 

مقالات ذات صله