مباراة المريخ والأسود.. الغموض سيد الموقف

مباراة المريخ والأسود.. الغموض سيد الموقف

اللجنة المنظمة: المباراة قد تلعب بالأبيض والتأجيل وارد بشدة

رئيس الأسود: لا يوجد ما يمنع إقامة المباراة عصراً.. والتأجيل المستمر يضر بالمنافسة

اتحاد الكرة بكادوقلي: لن نقبل بتأجيل أو تحويل المباراة لأننا صبرنا كثيراً على ظروف المريخ

الأمين العام للأسود: اللعب خارج كادوقلي مرفوض.. المباراة عصراً ولن نقبل بالتأجيل

التيجاني محمد احمد

أكدت اللجنة المنظمة أن مباراة المريخ أمام هلال كادوقلي المقرر لها العاشر من هذا الشهر الذي يصادف الرابع من شهر رمضان من الصعب أن تلعب عصراً باستاد كادوقلي حيث لا توجد ملاعب مضاءة لذلك فإن اللجنة بصدد البحث عن مخرج لهذه الأزمة حتى تقام المباراة ليلاً أو يتم تأجيلها إلى وقت لاحق، وقدمت اللجنة أكثر من خيار واقترحت تحويل المباراة إلى الأبيض وقالت إن هذا الخيار وارد بشدة حال الإصرار على اقامة المباراة في موعدها، لكن الاحتمال الأرجح أن يتم تأجيل المباراة في ظل تشدد إدارة هلال كادوقلي في رفض إقامة المباراة خارج المدينة وإن كانت إدارة الأسود لا تمانع في التأجيل برغم إشارة رئيس النادي إلى أن التأجيل الكثير يضر بالمنافسة لأن اتحاد الكرة عندما اختار هذا التوقيت كان يعلم مسبقاً أنه يصادف شهر رمضان، وبالتالي الأمر لا يمثل مصدر مفاجأة بالنسبة لهم.

يتوقع أن تصدر اللجنة المنظمة في غضون ساعات قراراً بخصوص مباراة المريخ وهلال كادوقلي في مسابقة الدوري الممتاز، وتتجه اللجنة المنظمة لتحويل المباراة إلى استاد الأبيض لتلعب في الوقت المعلن مسبقاً العاشر من هذا الشهر، لكن هذا المقترح سيصطدم برفض قوي من إدارة هلال كادوقلي والتي ترى أن تحويل المباراة خارج المدينة يخل بعدالة المنافسة ويرجح كفة المنافس، لذلك فإن هلال كادوقلي حريص على وضع اللجنة المنظمة بين خياري إقامة المباراة في موعدها عصراً بكادوقلي أو تأجيلها برغم التحفظ على الخيار الأخير، ويرفض هلال كادوقلي بشدة تحويل المباراة إلى الأبيض أو الخرطوم ويتمسك باقامتها عصراً لكن اللجنة المنظمة حريصة على ان تلعب المباراة في موعدها حتى تتمكن من إنهاء استحقاقات النصف الأول من الموسم، وبالتالي ستحاول اقناع ادارة هلال كادوقلي بتحويل المباراة إلى اي ملعب مضاء تختاره، وإذا رفض هلال كادوقلي هذا الخيار سيتجه اتحاد الكرة للتأجيل مع اداء مباراتي المريخ أمام الهلال والخرطوم الوطني.

رئيس الأسود: لن نوافق على تحويل المباراة

قال السيد محمد شريف رئيس نادي هلال كادوقلي إن ناديه بدأ تحضيراته لمواجهة المريخ، وتوقع أن يصل الفريق إلى كامل جاهزيته بحلول العاشر من يونيو موعد المواجهة المرتقبة، مؤكداً احترامهم للمريخ كمنافس قوي يرغب في الحصول على الصدارة، لكنه عاد واشار إلى أن هلال كادوقلي له صولات وجولات في مواجهة المريخ، لذلك سيقاتل بشراسة من اجل التفوق عليه، وعن الاتجاه القوي لنقل المباراة إلى الأبيض قال شريف: لا يمكن أن نوافق بهذا المقترح مطلقاً ولن نقبل تحويل المباراة إلى أي مدينة خارج كادوقلي، وحريصون على اقامة المباراة باستاد المدينة حتى تتوافر عدالة المنافسة ولن نسمح بنقل المباراة إلى الأبيض أو غيرها من المدن، وشدد شريف على أهمية اقامة المباراة في موعدها عصراً باستاد كادوقلي حتى وإن كان ذلك في شهر رمضان المعظم، واضاف: الشواهد تقول إن منتخباتنا وأنديتنا لعبت الكثير من المباريات الأفريقية في شهر رمضان عصراً، ولم يتحدث احد عن استحالة اللعب تحت تأثير الصيام، لذلك لا ارى أن هناك ما يمنع اقامة المباراة في موعدها عصراً في استاد كادوقلي، ولم يرفض شريف تأجيل المباراة لتلعب في وقت آخر، وقال إن هلال كادوقلي جاهز لمواجهة المريخ في أي زمان ولكن في مكان واحد وهو استاد كادوقلي، لكنه عاد وأشار إلى أن التأجيل المستمر للمباراة يضر بالمنافسة لأن هذه ليست هي المرة الأولى التي يؤجل فيها اتحاد الكرة مباراتهم أمام المريخ.

اتحاد الكرة بكادوقلي يرفض تحويلها

من جانبه رفض اتحاد الكرة بكادوقلي اي اتجاه لتحويل مباراة أسود الجبال امام المريخ خارج كادوقلي وقال عبد الواحد أبيض أمين مال اتحاد كادوقلي المحلي لكرة القدم إن المدينة جاهزة لاستقبال المريخ وتترقب هذا الحدث الكبير ولا يمكن أن تسمح بتحويل المباراة إلى مدينة أخرى لأن كادوقلي محطة مهمة في الممتاز، وجماهيرها تنتظر بفارغ الصبر زيارة العملاقين للمدينة مشيراً إلى ان ملعب مارتا في قمة الجاهزية لاستقبال المباراة عصراً لأن الملعب لا تتوافر به إضاءة، وتابع: اتحاد الكرة اجل هذه المباراة بالتأكيد أكثر من مرة بسبب ظروف المريخ وارتباطاته الخارجية، وقبل هلال كادوقلي التأجيل أكثر من مرة دعماً لمشوار المريخ الأفريقي، ولكن هذه المرة لا يوجد ما يجعله يوافق على تأجيل المباراة أو تحويلها إلى ملعب آخر، لأنه لا يوجد ما يمنع اقامة المباراة عصراً، وانتقد أبيض اتحاد الكرة بشدة وقال إنه حوّل برمجة مباريات الممتاز إلى خرمجة واضحة ومكشوفة، لأن الاتحاد عندما اقدم على برمجة مباراة هلال كادوقلي أمام المريخ لتلعب في العاشر من هذا الشهر كان يعلم مسبقاً أن هذا التوقيت يصادف شهر رمضان المعظم، وأن كادوقلي لا يوجد بها ملعب به اضاءة، وبالتالي فإن هذا تأكيد على أن الاتحاد لم يكن له مانع في اقامة المباراة عصراً في رمضان، وامتدح أبيض الأجواء في مدينة كادوقلي وقال إنه رائعة وجميلة، ويمكن للمريخ أن يزور المدينة منذ وقت مبكر حتى يتأكد من أنه لا يوجد ما يمنع اقامة المباراة عصراً.

اللعب بالأبيض خيار غير مطروح

من جانبه قال خالد فضيلي نائب الأمين العام لمجلس ادارة نادي هلال كادوقلي إن مبدأ اللعب أمام المريخ في الأبيض أو الخرطوم مرفوض بشدة، لأن المريخ سيلعب مباراة الدورة الثانية في أرضه لا في الأبيض وبالتالي لابد من توافر عدالة المنافسة، وأشار فضيلي إلى أن هلال كادوقلي غير مستعد لمناقشة أي مقترح يتعلق بتحويل المباراة إلى ملعب آخر غير استاد مارتا، لافتاً إلى أن ناديه قبل التأجيل أكثر من مرة تقديراً لظروف المريخ الأفريقية، لكنه هذه المرة يرفض أي محاولة للتأجيل أو تحويل المباراة، طالما أن اتحاد الكرة برمج هذه المباراة وكان يعلم أن كادوقلي لا يوجد بها ملعب مضاء، وأن المباراة ستلعب في شهر رمضان، واكد فضيلي أن هلال كادوقلي يرتبط بعلاقة مميزة جداً بالمريخ وانهم يحترمون الأحمر كثيراً، ووافقوا على التأجيل أكثر من مرة دعماً لمشواره الأفريقي وتأكيدا على العلاقات الطيبة التي تجمع بين الناديين الكبيريين، لكن لا يوجد ما يمنع المريخ من زيارة كادوقلي ومعانقة جماهيره هناك واداء المباراة عصراً، سيما وأن الأحمر سبق وأن لعب الكثير من المباريات عصراً في الشهر الفضيل.

مقالات ذات صله